المدير التنفيذي لقطاع العلاقات و الاتصالات في زين الكويت وليد الخشتي يستلم الجائزة ممثّلاً عن الشركة

"زين" تفوز بجائزة "أفضل شركة اتصالات" في الكويت

منحت مجلّة "انترناشونال فاينانس" International Finance- المؤسسة المُتخصصة في إطلاق التصنيفات السنوية في مجالات الاقتصاد والأعمال - شركة زين جائزة "أفضل شركة للعام 2017 " في الكويت، وذلك خلال حفلها السنوي الخامس لتوزيع جوائز التميّز والإنجاز الذي استضافته مدينة دبي.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أن مجلّة " انترناشونال فاينانس " منحتها الجائزة مُمثّلةً بالمدير التنفيذي لقطاع العلاقات والاتصالات وليد الخشتي، وذلك تقديرا لمبادراتها في تحسين بيئة الأعمال، وسعيها المستمر في تطويع منتجاتها وعروضها لخدمة كافة مجالات الحياة، والتي أحرزت فيها تقدما كبير على مستوى التحول الرقمي.

وأوضحت زين أن هذا التتويج المتميّز من مؤسسة عريقة بمكانة "انترناشونال فاينانس" يُبرز ريادتها في جميع أوجه عملياتها التشغيلية والتجارية، سواءً من ناحية الإبداع في تقديم حلول الاتصالات المُتنقلة، أو من ناحية قاعدة العُملاء والإيرادات والحصّة السوقية.

وتقوم جوائز " انترناشونال فاينانس " للتميّز والإنجاز خلال هذا الحدث السنوي بتكريم إنجازات المؤسسات البارزة في مجالات الاقتصاد والمال والأعمال، فضلاً عن الشركات التي قدّمت إسهامات فائقة الأهمية في سبيل دعم بيئة الأعمال في السوق الكويتية.

وثمّنت زين اهتمام مجلّة " انترناشونال فاينانس " بالدور الذي تلعبه شركات القطاع الخاص في تنمية الاقتصاد الوطني، وتقديرها للإنجازات التي تُحرزها المؤسسات الكويتية على وجه الخصوص، مبينةً أنها تعتبر هذا التكريم بمثابة اعتراف من مؤسسة مُتخصصة في قطاع الاعلام والاقتصاد والأعمال بتفوّق وتميّز عملياتها على المستوى التشغيلي والتجاري.

وتفخر الشركة بالرصيد الزاخر من الجوائز التقديرية التي حصلت عليها باعتبارها واحدة من العلامات التجارية الأكثر انتشارا في المنطقة، حيث تم تصنيف زين مؤخّراً كثاني أقوى علامة تجارية على مستوى الشرق الأوسط، وذلك من جانب مؤسسة "براند فاينانس" البريطانية، بالإضافة إلى حصولها على المركز الأول في مؤشّر مؤسسة " سيرفس هيرو " على مستوى قطاع الاتصالات المتنقلة للمرة الخامسة، وذلك عن فئتيّ "أفضل مشغّل اتصالات" و"أفضل مزوّد خدمات إنترنت" في الكويت.

وحصدت زين أيضاً على ست جوائز ضمن فعاليات الحفل السنوي لجائزة الكويت للعلاقات العامة وخدمة العملاء في العام 2017 التي أقيمت في أبريل الماضي، والتي تضمّنت "جائزة التميز في خدمة العملاء"، "جائزة التميّز في التوعية المجتمعية"، "جائزة التميّز في خدمات الموقع الإلكتروني"، "جائزة التميّز في مركز الاتصال"، و"جائزة التميّز المؤسسي في العلاقات العامة".

وأشارت الشركة إلى أنها تُدرك أهمية دور مؤسسات القطاع الخاص في دعم مجالات الاستدامة الاجتماعية والاقتصادية، وانطلاقاً من التزامها المتنامي نحو الممارسة السليمة لمسؤوليتها الاجتماعية، فإنها تلتزم بإحداث آثار إيجابية في كافة نشاطاتها، وهذا ما دفعها إلى أن تتبنى القضايا الأكثر تأثيراً في نسيج المجتمع، ومنها الاهتمام بفئة الشباب.

وأفادت أن المبادرات والبرامج التي تطرحها الشركة تتيح من وقت إلى آخر لفئة الشباب فرص فريدة لتمكينهم من الوصول إلى المعلومات والتشارك بالأفكار، وتجسّد البرامج التدريبية التي تقدمها الشركة، والرعايات التي تحرص عليها في مجالات التكنولوجيا، وبرامج المنح التدريبية المتعددة، وبوابات التعلم الإلكتروني وغيرها، هذا التوجه الاستراتيجي لخطط الشركة في تعزيز التواصل والمشاركة.

وأكدت الشركة أن حصولها على هذه الجائزة المرموقة من مجلّة " انترناشونال فاينانس " يعكس مدى حرصها على تحقيق أعلى معدلات رضا العملاء بالشكل الذي يعزز من ريادتها في السوق الكويتي، وخاصةً أنه قد تم اختيارها على أساس ما تُقدمه من جودة الخدمات وما تتمتع به من الريادة والامتياز في خدمة العملاء، وبناءً على ثقة عملائها بجودة خدماتها.