رئيس مجلس إدارة مجموعة غيتهاوس المالية فهد بودي

"غيتهاوس" بصدد الاستحواذ على محفظة عقارات صناعية بالشراكة مع "برينان"

أعلنت مجموعة غيتهاوس المالية التي تعمل في مجال الخدمات المالية أنها بصدد الاستحواذ نيابة عن عملائها على عقارات مدرة للدخل في قطاع العقارات الصناعية في الولايات المتحدة الأمريكية ويبلغ متوسط العائد السنوي المتوقع على الاستثمار نسبة 8.75٪.

وأوضحت "غيتهاوس" في بيان صحفي، إنها في طور الانتهاء من الإجراءات المتعلقة بإنجاز صفقة الشراء لأربعة عقارات صناعية، وذلك بموجب الشراكة مع مجموعة "برينان" الاستثمارية، وهي مجموعة استثمارية أمريكية صاحبة خبرة طويلة في هذا المجال.

وتعتبر المحفظة مؤجرة بالكامل لمدة 15 عاما لأحدى الشركات المدرجة في بورصة نيويورك، وهي ضمن أول 1000 شركة على لائحة "فورتشن"، مقرها اتلانتا، جورجيا وتعد واحدة من أهم الشركات الرائدة والمورده للمنتجات الصناعية ومواد البناء في الولايات المتحدة الأمريكية، علما بأن قيمة أسهمها ارتفعت بنسبة 27 بالمئة في العام 2017.

وتشير التوقعات الى تحقيق هذه الشركة نتائج ايجابية نتيجة لارتفاع حركة البيع وإعادة التأجير، خاصة بعد اقرار كل من مجلس الشيوخ ومجلس النواب الامريكي في 20 ديسمبر 2017  قانون الاستقطاع الضريبي والوظيفي من خلال وضع نسبه ضريبية ثابته تمثلت بـ 21 في المئة، على كل الاعمال التي تنفذ بدايه يناير من العام 2018.

وتبلغ مساحة المحفظة 2.2 مليون قدم مربع، وتقع في المناطق الشمالية الشرقية وجنوب شرق الولايات المتحدة الأمريكية شاملة مدن بوسطن، راليه، أتلانتا وبالتيمور/ واشنطن.

وتعليقاعلى ذلك ، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة غيتهاوس المالية فهد بودي "أن سوق العقارات الصناعية في الولايات المتحدة شهد توسعا ملحوظا حيث سجل تقدماً على مدى 29 ربع سنة متتالية وصولاً إلى الربع الثاني من العام 2017، بصافي استيعاب 58.3 مليون قدم مربع.

واضاف بودي أن قطاع البناء في الولايات المتحدة شهد انتعاشا بشكل كبير خلال الفترة الماضية، كما تبدو أن  2018 ستكون مبشره كذلك بسبب ازدياد الاستثمار في البنية التحتية من ضمنها المنازل العائلية وقطاع المواصلات.

وذكر بودي أن المجموعة  مستمرة في اقتناص الفرص التي تحقق عوائد جيدة لها ولعملائها، منوها الى أن هذا القطاع من القطاعات العقارية المميزة التي تشهد نموا كبيرا في حجمها وقيمتها الايجارية حاليا.

ولفت الى أن الاستحواذ على هذه المحفظة يعد من ثمار النجاح المتواصل والشراكة المتجددة مع مجموعة "برينان" الاستثمارية،  اذ تجاوز مجموع الاستثمارات التي أنجزناها سوياً في قطاع العقارات الصناعية بالولايات المتحدة حتى الآن ما يزيد عن المليار دولار.

واعرب بودي عن تطلعه الى تحقيق المزيد من عمليات الاستحواذ المستقبلية، التي تؤكد على الريادة والخبرة المتميزة في كيفية الاستفادة من الفرص الواعدة في الأسواق ذات العوائد  المضمونة.