من اليمين: الرئيس التنفيذي في كامكو فيصل صرخوه، نائب رئيس مجلس الإدارة (التنفيذي) في شركة المشاريع فيصل العيار، الرئيس التنفيذي في NBK Capital فيصل الحمد، ونائب مدير عام - رئيس الخدمات التمويلية للشركات في بنك الخليج عمرو البنَا

شركة المشاريع تستكمل إصدار سندات بقيمة 100 مليون دينار لأجل سبع سنوات

أعلنت شركة مشاريع الكويت (القابضة) اليوم عن استكمالها بنجاح إصدار سندات بقيمة 100 مليون دينار كويتي (331 مليون دولار أمريكي) وهو الإصدار الأول لشركة من القطاع الخاص في الكويت لأجل سبع سنوات، وقد فاق حجم الاكتتاب به 1.45 مرة.

وتم إصدار السندات على أساس شريحتين الأولى بسعر فائدة سنوية ثابتة بمقدار 5.25 في المائة، والثانية بسعر فائدة سنوية متغيرة بمقدار 2.25 في المائة فوق سعر الخصم المعلن من بنك الكويت المركزي، على ألا يتجاوز الحد الأقصى لمعدل الفائدة المتغيرة نسبة 1 في المائة فوق معدل الفائدة الثابتة. وبلغت نسبة شراء الشريحة ذات الفائدة الثابتة، عند إغلاق سجل الاكتتاب في السندات، 36 في المائة بينما بلغت نسبة شراء الشريحة ذات الفائدة المتغيرة 64 في المائة. وتم إصدار السندات بالقيمة الاسمية وسيتم دفع الفوائد بشكل نصف سنوي.

وقام كل من بنك الخليج وشركة كامكو للاستثمار وNBK  كابيتال بدور مدراء الإصدار.

ويأتي الإصدار الجديد للسندات في إطار استراتيجية شركة مشاريع الكويت القائمة على جمع الأموال بصورة منتظمة في أسواق الدين بهدف تنويع قاعدة مستثمريها وتوفير المرونة المالية. إن شركة المشاريع هي من الشركات الاستثمارية التي تعتمد استراتيجية طويلة الأجل ولذلك تسعى إلى مواءمة هذه الاستراتيجية مع التمويل طويل الأجل.
وبهذا الإصدار تكون شركة المشاريع قد نجحت في إطالة أمد استحقاق ديونها بشكل استباقي حيث لا يتوجب عليها تسديد أية ديون حتى منتصف عام 2019.

وفي معرض تعليقه على هذا الإصدار قال نائب رئيس مجلس الإدارة (التنفيذي) في شركة مشاريع الكويت فيصل العيّار "يشكل هذا الإصدار، وهو الأول لشركة من القطاع الخاص في الكويت لأجل سبع سنوات، شهادة على التزامنا المستمر تجاه السوق المالي المحلي. كان يتم في السابق إصدار السندات بالدينار الكويتي لفترات أقصر، ونحن نفتخر بأن نكون السبّاقون في تقديم فرص استثمارية طويلة الأجل".

وأضاف "نجحنا من خلال تنفيذ هذا الإصدار بالدينار الكويتي في إطالة أمد استحقاق الديون وبتحويل الديون قصيرة الأجل إلى طويلة الأجل. وسيتم استخدام الأموال التي تم جمعها من هذا الإصدار لتسديد بعض المستحقات المتوجبة علينا، وإطالة أمد استحقاق الدين وتنويع قاعدة مستثمرينا".

وختم العيّار تصريحه متوجهاً بالشكر لهيئة أسواق المال، ومستثمري الشركة ومدراء الإصدار المشتركين، بنك الخليج وشركة كامكو للاستثمار وNBK كابيتال على مساعدتهم ودعمهم.