الإدارة التنفيذية في بنك الكويت الوطني مع الموظفين الجدد

بنك الكويت الوطني يوّظف 258 كويتي وكويتية من حديثي التخرج والكفاءات الوطنية في العام 2017

أعلن بنك الكويت الوطني عن قيامه بتوظيف 308 موظفاً خلال العام 2017، حيث بلغ عدد الكوادر الوطنية منهم 258 شاباً وشابة من حديثي التخرج والكفاءات الوطنية، ليكرس بذلك موقعه كأحد أكبر الجهات توظيفاً للعمالة الوطنية في القطاع الخاص.

وبهذه المناسبة قال مدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني عماد أحمد العبلاني إن بنك الكويت الوطني يفخر بكونه أحد أكبر الجهات في القطاع الخاص توظيفاً للعمالة الوطنية، حيث يحرص البنك دائماً على وضع مبدأ الاستثمار في الكفاءات الوطنية الشابة في مقدمة أولوياته.

وأوضح العبلاني أن البنك قام خلال العام 2017 بتعزيز استثماراته في تنمية الموارد البشرية في إطار سياسته القائمة على تطوير كفاءات كوادره، حيث قام بتوظيف 258 كويتية وكويتياً من حديثي التخرج والكفاءات الوطنية، وذلك انطلاقاً من استراتيجيته التي تهدف إلى استقطاب الكفاءات الوطنية الشابة وفتح المجال أمامها لبناء مسيرة مهنية في أحد أفضل بنوك المنطقة.

وأضاف أن بنك الكويت الوطني يولي اهتماماً خاصاً بالمواهـب الوطنية الشابة، حيث وضع برامج خاصة لتطويرها وضمان ارتقائها في السلم الوظيفي، وقام بتوفير فرصاً تدريبية للموظفين لإعداد الكفاءات والقيادات المصرفية الواعدة، وذلك بالتعاون مع أبرز المعاهد والجامعات العالمية.

وأشار إلى أن نظام البنك الوطني يشجع كل الموظفين على استكمال دراستهم للدرجة العلمية الأعلى، إذ قام البنك بربط نظام الترقيات والحوافز المالية بالشهادات العلمية والدورات التي يحصل عليها الموظف، وذلك حرصاً من البنك على ضمان التطوير المستمر لموظفيه.

وأكد العبلاني على أن الوطني يحرص على توفير بيئة العمل التي تحقق الرضا والتطور الوظيفي وتشجع على المزيد من البذل والعطاء، حيث حرص البنك على تحفيز موظفيه بشكل مستمر عبر تهيئة بيئة عمل مثالية تنافسية وخلق أجواء روح العمل الجماعي، وهو ما يتميز بها البنك على مستوى القطاع الخاص المحلي.

وبين أن هذا المستوى من الأداء المميز جاء نتيجة للعديد من المبادرات والبرامج التي دأب البنك على تطبيقها منذ عقود، حيث سعى البنك دائماً للحفاظ على ريادته من خلال تبني أرقى آليات العمل التي تنسجم مع تطلعات ومتطلبات جميع عملائه.

وتلتقي جهود بنك الكويت الوطني في استقطاب الكفاءات الوطنية مع خططه التطويرية والتدريبية الساعية للاستثمار بالكوادر الوطنية وإعداد جيل مصرفي واعد. ويحرص البنك على تقديم سلسلة من الدورات التدريبية والبرامج الأكاديمية المحترفة باعتباره من رواد المؤسسات المصرفية في المنطقة التي تبنّت تنظيم برامج تدريبية للموظفين.

ويوفر بنك الكويت الوطني سنوياً العديد من البرامج التدريبية الموجهة للخريجين والطلبة إلى جانب البرامج الاحترافية المتخصصة لموظفيه، منها برنامج التدريب الصيفي لطلبة المدارس والجامعات والمعاهد، و"أكاديمية الوطني" المخصصة لحملة الشهادات الجامعية من الكوادر الكويتية الشابة التي تم اختيارها للعمل في البنك، وبرنامج الشباب" المخصص لحملة الدبلوم من حديثي التخرج من الكوادر الكويتية الشابة، إلى جانب العديد البرامج التي تعدها مجموعة الموارد البشرية للموظفين، وبرامج التطوير المهني في مختلف مجموعات البنك وإداراته.