مُمثّلة زين تتسلم الجائزة

"زين" تحصد ميدالية التميّز الذهبية للمسؤولية الاجتماعية على مستوى العالم العربي للمرة الرابعة

حصدت زين الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت جائزة ميدالية التميّز الذهبية مع شهادة التميّز في مجال المسؤولية الاجتماعية على مستوى منطقة العالم العربي، وذلك على هامش فعاليات الملتقى الإقليمي والحفل السنوي الذي أقامته المنظّمة العربية للمسؤولية الاجتماعية في دورتها الثانية عشرة في دُبي.

وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن الجائزة التي حصدتها للمرة الرابعة جاءت تقديراً لجهودها في مجالات الاستدامة خلال العام 2017، والتي تضمّنت سلسلة من المبادرات والمشاريع التي أطلقتها وتبنّتها في مُختلف القطاعات الحيوية بالمجتمع، إلى جانب الشراكات الاستراتيجية التي عقدتها مع مختلف المؤسسات في القطاعين العام والخاص للمساهمة في تنمية المجتمع وخدمة أفراده.

وبيّنت زين أن المنظّمة العربية للمسؤولية الاجتماعية خصصت هذه الجائزة السنوية لتسليط الضوء على المؤسسات والشركات الرائدة في مجالات الاستدامة على مستوى المنطقة، حيث شهد الحفل مُشاركة نخبة من الشخصيات القيادية التي تُمثّل مُختلف الجهات الرائدة من القطاعين العام والخاص على مستوى المنطقة العربية، وخاصةً مع تزايد الاهتمام الدولي بشكل عام والمجتمع العربي بشكل خاص بمفهوم الاستدامة وتطويره وتطبيقه في المجتمعات العربية.

وتفخر الشركة بامتلاكها سجلاً حافلاً من المبادرات والمشاريع التي تُغطّي كافة المجالات، حيثُ تؤمن زين بأن مسؤوليتها تجاه مجالات الاستدامة هو أمرٌ بالغ الأهمية بالنسبة لها، وينعكس ذلك من خلال استراتيجية الشركة التي تقوم من خلالها بتوجيه التزامها نحو المجالات الاجتماعية، حيث لن تدّخر الشركة جهداً في تعزيز جسور الاتصال مع عملائها والمجتمع، وذلك باعتبارها من المؤسسات الاقتصادية الرائدة التي تؤمن أن لديها رسالة والتزامات حقيقية.

يذكر أن من أبرز جهود الاستدامة التي تبنّتها زين خلال العام 2017 تضمّنت مجموعة من البرامج والمشاريع التي خدمت الأعمال الإنسانية، حيث عملت زين جاهدة لإطلاق العديد من المبادرات الخيرية والإنسانية التي شملت الشراكة الاستراتيجية مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والشراكة الاستراتيجية مع جمعية الهلال الأحمر الكويتي، وحملة تجميع الملابس لصالح اللاجئين بالتعاون مع الجمعية الكويتية للإغاثة، وتنظيم رحلة خيرية إلى مخيّم الزعتري للاجئين في الأردن، وحملة يا باغي الخير أقبل للتبرع لصالح المحتاجين، والشراكة الاستراتيجية مع البنك الكويتي للطعام وغيرها.

وارتكزت استراتيجية زين خلال العام 2017 أيضاً على سلسلة من المبادرات التي أتت في إطار التعاون المشترك مع المؤسسات التعليمية الخاصة والعامة في الدولة بهدف تطوير إمكانات ومهارات الشباب، ومنها الشراكة الاستراتيجية مع مؤتمر تمكين الشباب والشراكة المجتمعية مع سوق قوت والشراكات الاستراتيجية مع برنامج لوياك ومؤسسة إنجاز وبرنامج طالب الإلكتروني وبرنامج شبكة شباب زين FUN وغيرها، هذا بالإضافة إلى دعم ريادة الأعمال من خلال إطلاق النسخة الرابعة من برنامجها المبتكر  Zain Great Idea ، والذي احتضنت من خلاله 12 مُشاركاً ممن يملكون أفكاراً إبداعية وطموحاً في دخول بيئة الأعمال عن طريق المشاريع الصغيرة، ووفّرت لهم بيئة عملية ذات معايير عالمية لتسريع وإطلاق مشاريعهم الصغيرة والمتوسطة في السوق الكويتي والعالمي.

وقامت زين أيضاً خلال العام 2017 بتعزيز التعاون المُشترك مع مختلف الجهات الصحية الرائدة في الكويت سواءً الحكومية منها أو الخاصة، وذلك من خلال عقد الشراكات الاستراتيجية مع وزارة الصحة وبنك الدم المركزي ومستشفى السلام الدولي ومعهد دسمان للسكري ومستشفى زين وغيرها، هذا إلى جانب إطلاق المبادرات التي تخدم مجالات البيئة، ومنها الشراكة الاستراتيجية مع فريق الغوص الكويتي، ودعم فريق Kayak4Kuwait البيئي، والتعاون المشترك مع مشروع أمنية لإعادة التدوير وغيرها، وذلك باعتبارها قضية في غاية الأهمية في حياة الجميع وسعياً للحفاظ على الموارد الطبيعية وتعزيز الإدراك بأهمية الوعي البيئي في المجتمع، وخاصة البيئة البحرية التي تعتبر جزءاً لا يتجزأ من التراث الكويتي

الجدير بذكره أن مشاريع الاستدامة التي أطلقتها وتبنّتها زين احتلت مساحة كبيرة في خططها الاستراتيجية في العام 2017، فخلال هذه الفترة جددت الشركة دعمها الكامل لمبادرات المسؤولية الاجتماعية كمؤسسة تجارية تسعى نحو الشراكة الحقيقية مع كافة فئات المجتمع، فالتزامها بمشاريع الاستدامة أبرز مدى المسؤولية التي تؤمن بها أمام مساهميها وكافة الأطراف المنتسبة لها، مبينةً أنها دائماً ما كانت تتولى طليعة العمل الاجتماعي في القطاع الخاص.