fbpx
قيادات من بنك الكويت الوطني مع المتدربين الجدد

"الوطني" يطلق دفعتين جديدتين من برنامج تطوير القيادات المصرفية الشابة بالتعاون مع الجامعة الأميركية في بيروت

طباعة

أطلق بنك الكويت الوطني دفعتين جديدتين ضمن برنامج تطوير القيادات المصرفية الشابة بالتعاون مع الجامعة الأميركية في بيروت (AUB)، وهو البرنامج الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط الذي يهدف إلى تطوير الكفاءات البشرية لدى البنك ورفد الخبرات المتراكمة لدى كوادره في اساليب القيادة الحديثة.

وحضر حفل الافتتاح عدد من قيادات البنك يتقدمهم الرئيس التنفيذي لبنك الكويت الوطني – الكويت صلاح الفليج، ومدير عام الموارد البشرية لمجموعة بنك الكويت الوطني عماد العبلاني، إلى جانب ممثل كلية سليمان العليان لإدارة الأعمال في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور يوسف صيداني.

وفي هذه المناسبة، قال العبلاني إن بنك الكويت الوطني يحرص على دعم الكفاءات الشابة من موظفيه وتنمية قدراتهم للارتقاء وظيفياً ضمن واحدة من أكثر المؤسسات المصرفية تطوراً في المنطقة. ويهدف "برنامج تطوير القيادات المصرفية الشابة" إلى ضمان التطور الوظيفي للكوادر الشابة وتأهيلهم لتولي المهام القيادية في البنك مستقبلاً .

وأضاف العبلاني أن بنك الكويت الوطني يضع مسألة تنمية الموارد والكوادر البشرية في مقدمة أولوياته واهتماماته بوصفها هدفاً استراتيجياً يسعى البنك من خلاله دوماً إلى بناء طاقات قيادية جديدة عبر توفير أرقى برامج التدريب بالتعاون مع كبرى الجامعات والمعاهد العالمية على غرار الجامعة الاميركية في بيروت.

ويذكر أن "برنامج تطوير الكوادر والقيادات المصرفية الشابة" الذي أطلقه بنك الكويت الوطني عام 2010 هو برنامج غير مسبوق  ومصمّم بالتعاون مع الجامعة الأميركية في بيروت. ويتميز هذا البرنامج بمعاييره الأكاديمية المرتفعة وتطبيقاته العملية التي تواكب آخر التغيرات في بيئة الأعمال وأحدث تقنيات الإدارة الفعالة.