“كاف” يدعم فكرة إقامة كأس العالم كلّ سنتين والدوري السوبر الإفريقي

دعم الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” فكرة تنظيم نهائيات كأس العالم كل سنتين بدلاً من أربع، مؤكداً في الوقت ذاته انه يمضي قدماً في خطط تنظيم الدوري السوبر الإفريقي، بحسب ما أفاد بيان صدر الإثنين.

وأيد اجتماع اللجنة التنفيذية برئاسة الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي في المغرب في نهاية الأسبوع اقتراحًا سعوديًا تم طرحه في الاجتماع الاخير للاتحاد الدولي للعبة “فيفا” يهدف إلى تبديل وتيرة تنظيم كأس العالم.

ومنذ أن استضافت الأوروغواي البطولة الأولى في عام 1930، أقيم أكبر حدث رياضي فردي كل أربع سنوات باستثناء فترة التوقف التي سببتها الحرب العالمية الثانية.

وتعتبر تصفيات كأس العالم ومباريات البطولات عبارة عن غزوات مالية، ويرجع ذلك جزئيًا إلى حقوق البث التلفزيوني، ولكن من شأن زيادة التردد أن يمنح الاتحادات الوطنية الإفريقية لكرة القدم دفعة مالية هي في أمس الحاجة إليها.

غير أن موتسيبي لم يتطرق إلى المخاوف من أن تؤدي إقامة كأس العالم كل عامين، بالإضافة إلى كأس الأمم الإفريقية إلى حصول ازدحام في جدول المباريات.

ويتمثل أحد الحلول الممكنة في الجمع بين التصفيات المؤهلة للبطولتين كما حدث في التصفيات المؤهلة لكأسي العالم 2006 و2010 وكأس الأمم.

وأصدرت اللجنة التنفيذية تعليمات إلى لجنة مسابقات الأندية بتسريع دراسة الجدوى من إقامة الدوري السوبر الإفريقي، من دون الكثير من تفاصيل حول المسابقة المقترحة والتي طرحها لأول مرة رئيس “فيفا”السويسري جاني إنفانتينو في اجتماع مع مسؤولي “كاف” في المغرب العام الماضي.

واقترح إنفانتينو مشاركة 20 ناديًا بشكل دائم، مقابل أن يتأهل آخرون عبر المسابقات الإقليمية.

وكان الاتحاد الاوروبي للعبة “ويفا” والدولي “أجهضا” في نيسان/أبريل الماضي فكرة إطلاق الدوري السوبر الأوروبي بعد أقل من 48 ساعة على الاعلان عنه، بعد انسحاب الأندية المؤسسة التسعة بخلاف أندية ريال مدريد الاسباني ومواطنه برشلونة ويوفنتوس الإيطالي التي ما زالت متمسكة بالمشروع.

وتنطلق مسابقتا دوري أبطال إفريقيا 2021-2022 وكأس الكونفيدرالية في 10 أيلول/سبتمبر المقبل، على أن يتم إجراء قرعة الدورين التمهيدي والأوّل في موعد أقصاه 15 آب/أغسطس المقبل.

وسيفتح باب الترشح لاستضافة نهائيات المسابقتين في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وأطلع أمين عام “كاف” الكونغولي الديموقراطي فيرون موسينغو-أومبا اللجنة التنفيذية على التقرير النهائي لتدقيق المنظمة التي تتخذ من القاهرة مقراً لها من قبل شركة برايس ووترهاوس كوبرز، لكن لم يتم الإفصاح عن التفاصيل.

وطلبت اللجنة التنفيذية من موسينغو-أومبا تنفيذ التوصيات بسرعة والكشف عن العواقب القانونية لنتائج التقرير.

كافح الاتحاد الإفريقي للعبة “كاف” لتحسين صورته بعد اتهامات واسعة النطاق بالفساد، وأوقف “فيفا” رئيسه الأخير الملغاشي أحمد أحمد العام الماضي بسبب مخالفات مالية.

في المقابل، تم الثناء على موتسيبي واللجنة التنفيذية على خلفية إحراز تقدم جيد استعدادًا لتنظيم كأس الأمم 2021 في الكاميرون، والمؤجلة حتّى كانون الثاني/يناير 2022 بسبب جائحة فيروس كورونا.

ومن المقرر القيام بجولة نهائية للتأكد من جهوزية المنشآت في منتصف آب/أغسطس في الكاميرون التي تم استبدالها بمصر كمضيف في 2019، بعد تخلف الأولى عن بناء الملاعب.

المصدر
ا ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى