جامعة الكويت تفوز بميداليتين في المعرض الدولي الـ13 للاختراعات في الشرق الأوسط

أعلنت جامعة الكويت اليوم أن مكتب نائب مدير الجامعة للأبحاث ممثلا بمكتب براءات الاختراع والملكية الفكرية التابع لها فاز بميداليتين فضية وبرونزية في المعرض الدولي ال13 للاختراعات في الشرق الأوسط بالتعاون مع معرض جنيف الدولي.

وقالت الجامعة في بيان صحفي اليوم الجمعة إن المعرض أقيم برعاية سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وبحضور وزير التربية والتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور حمد العدواني ممثلا عن سموه.

واضافت الجامعة ان مكتب براءات الاختراع والملكية الفكرية التابع لقطاع الأبحاث في جامعة الكويت شارك في المعرض المقام في الفترة من ال12 حتى ال15 من فبراير الجاري بتنظيم من النادي العلمي الكويتي.

وذكرت ان المخترعين التالية أسماؤهم والحاصلين على براءة اختراع من المكتب الأمريكي لبراءات الاختراع التابع لوزارة التجارة الأمريكية شاركوا ممثلين عن جامعة الكويت وهم الدكتور عمار بهمن من قسم الهندسة الميكانيكية في كلية الهندسة والبترول والدكتور ناصر الصايغ من معهد الكويت للأبحاث العلمية حيث حصلا على الميدالية الفضية عن اختراعهما المتمثل بجهاز لاختبار استقرار الجسيمات المشتتة خلال عملية تدفق المعلقات.

وتكمن أهمية هذا الاختراع في انه يساهم بشكل مباشر في تطوير الأنظمة الحرارية المستخدمة حاليا في دولة الكويت كأنظمة توليد الطاقة وتحلية المياه.

وحصل كل من الدكتور ميلاد بيطار والدكتور فهد الملا من قسم علم العقاقير بكلية الطب على الميدالية البرونزية عن اختراعهما الذي يتضمن طرق علاج التئام الجروح المتأخر المرتبط بداء السكري من خلال وضع مركب على الجرح يحتوي على مادة مضادة للشيخوخة مع مادة ناقلة متوافقة صيدلانيا.

وتعتبر مشاركة الباحثين بالمعرض تجسيدا لجهود مكتب نائب مدير الجامعة للأبحاث وبالأخص مكتب براءات الاختراع والملكية الفكرية في قطاع الأبحاث الذي كان سباقا دوما في دعم المخترعين وتسهيل جميع السبل للحصول على براءات الاختراع.

يذكر ان هذا المعرض هو ثاني أكبر معرض دولي للاختراعات بعد معرض جنيف الدولي حسب التصنيف العالمي ويحظى باهتمام عربي وإقليمي ودولي حيث يسلط الضوء على اختراعات وإبداعات الشباب العربي ويبرز الوجه الحضاري لدولة الكويت ودورها في دعم وتشجيع المخترعين لخدمة البشرية.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى