الدوري الإسباني: : برشلونة يحقق الاهم ويعزز صدارته وريال مدريد يستعيد توازنه

حقق برشلونة الأهم وعزز صدارته بفوزه الصعب على ضيفه خيتافي 1-صفر الأحد في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم، فيما استعاد غريمه التقليدي ريال مدريد حامل اللقب توازنه بفوز ثمين على مضيفه أتلتيك بلباو 2-صفر.

في المباراة الاولى على ملعب “سبوتيفاي كامب نو”، ضغط برشلونة بقوة في بداية المباراة ونجح في ترجمة سيطرته الى هدف رائع عبر بيدري (35)، لكن مستواه تراجع في الشوط الثاني ولم يشكل أي خطورة كبيرة على مرمى الضيوف.

وقال مدربه تشافي هرنانديس في تصريح لقناة “موفيستار”: “لم نلعب بشكل جيد وكنا بطيئين ولم نهاجم بشكل جيد”، مضيفا “لقد دافعنا بشكل جيد، لكن من الصعب دائمًا مهاجمة خط دفاعي عميق جدًا، لكننا لم نكن متألقين في لعبنا، لم نلعب مباراة رائعة وعلينا التحسن”.

وتابع “لكننا حققنا فوزًا مهمًا، ثلاث نقاط على أرضنا، وشباكنا نظيفة مرة أخرى وهو أمر مهم أيضًا”.

وعزز برشلونة، المنتشي بتتويجه بلقب الكأس السوبر المحلية على حساب غريمه التقليدي ريال مدريد 3-1 في المباراة النهائية في الرياض، موقعه في الصدارة برصيد 44 نقطة بفارق ثلاث نقاط أمام النادي الملكي.

في المقابل، تجمد رصيد خيتافي الذي أقام لاعبوه ممرا شرفيا للنادي الكاتالوني قبل بداية المباراة تهنئة على تتويجه بالكأس السوبر، عند 17 نقطة في المركز السادس عشر بالخسارة الثالثة تواليا والتاسعة هذا الموسم.

وخاض برشلونة المباراة في غياب هدافه الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي وفيران توريس بسبب الإيقاف، وابقى مدربه تشافي هرنانديس على لاعب وسطه الدولي الهولندي فرنكي دي يونغ والمدافع الأوروغوياني رونالد أراوخو على دكة البدلاء.

واحتفل النادي الكاتالوني بقائده سيرخيو بوسكيتس الذي تخطى حاجز 700 مباراة بألوانه.

وكانت أول وأخطر فرصة للنادي الكاتالوني اثر تسديدة قوية للدولي الفرنسي عثمان ديمبيليه من خارج المنطقة ابعدها الحارس دافيد سوريا بصعوبة قبل أن يشتتها الدفاع (7).

وجرب غافي حظه بتسديدة قوية من خارج المنطقة بين يدي الحارس سوريا (30).

ونجح بيدري في افتتاح التسجيل عندما استغل تمريرة عرضية رائعة للبرازيلي رافينيا تابعها بيمناه من مسافة قريبة داخل المرمى (35).

وهو الهدف الرابع لبيدري في الدوري هذا الموسم.

وأنقذ الحارس الدولي الألماني مارك-أندريه تير شتيغن مرماه من هدف التعادل بتصديه لانفراد بورخا مايورال الذي استغل كرة خاطئة من بيدري (42).

وانتظر برشلونة الدقيقة 85 لتهديد مرمى خيتافي بتسديدة للبديل الدولي العاجي فرانك كيسييه من داخل المنطقة ابعدها الحارس سوريا ببراعة.

وتابع تير شتيغن تألقه وأنقذ مرماه من هدف التعادل بتصديه لرأسية البديل خوانمي لاتاسيا من مسافة قريبة اثر ركلة حرة جانبية (90+3).

ريال مدريد يستعيد التوازن

وفي الثانية على ملعب “ماميس” في بلباو، استعاد ريال مدريد توازنه بعد خسارته امام فياريال في المرحلة الماضية، وحقق فوزا ثمينا على مضيفه أتلتيك 2-صفر.

وهو الفوز السادس تواليا في الدوري لريال مدريد على أتلتيك بلباو الذي فشل للمباراة الخامسة عشرة توالياً في الانتصار على النادي الملكي في الليغا (4 تعادلات و11 هزيمة).

واستهل بلباو المباراة بضغط كبير لكن النادي الملكي الذي غاب عن صفوفه النمسوي دافيد ألابا وداني كارفاخال والفرنسي أوريليان تشواميني بسبب الإصابة، كان البادئ بالتهديد اثر تسديدة قوية لقائده الفرنسي كريم بنزيمة من داخل المنطقة فوق الخشبات الثلاث (7).

ورد بلباو بركلة ركنية كاد المدافع أيتور باريديس يترجمها إلى هدف السبق بضربة رأسية تعملق حارس المرمى البلجيكي تيبو كورتوا في إبعادها (10).

وتابع أصحاب الأرض ضغطهم وجرب الغاني إيناكي وليامس حظه بتسديدة من خارج المنطقة بجوار القائم الأيمن(17).

ونجح ريال في افتتاح التسجيل عندما استغل بنزيمة كرة رأسية لماركو أسنسيو اثر تمريرة عرضية من الأوروغوياني فيديريكو فالفيردي، فسددها “على الطاير” بيسراه في شباط أوناي سيمون من مسافة قريبة وظهره إلى المرمى (24).

وهو الهدف التاسع لبنزيمة في الدوري هذا الموسم، فانفرد بالمركز الثالث على لائحة الهدافين بفارق أربعة أهداف خلف ليفاندوفسكي المتصدر وهدف واحد خلف مهاجم إسبانيول خوسيلو الثاني.

وكاد ناتشو يضيف الهدف الثاني عندما تهيأت أمامه كرة اثر دربكة داخل المنطقة فسددها بيمناه ارتطمت بجسم سيمون وشتتها الدفاع (59).

وأهدر أسنسيو فرصة ذهبية عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من بنزيمة داخل المنطقة فسددها برعونة بجوار القائم الأيسر (66).

وأضاع نيكو وليامس فرصة ادراك التعادل عندما تهيأت أمامه كرة على بعد 5 أمتار سددها برعونة بجوار القائم الايمن لكورتوا (70).

ووجه البديل الالماني طوني كروس الضربة القاضية لأصحاب الأرض عندما تلقى كرة من البديل الآخر البرازيلي رودريغو فسددها قوية بيمناه من خارج المنطقة على يسار سيمون (90).

فياريال يعود لسكة الانتصارات

وعاد فياريال الى سكة الانتصارات بفوز قاتل على ضيفه جيرونا 1-صفر.

وسجل دانيال باريخو الهدف من ركلة جزاء في الدقيقة 90+11 بعد أن تصدى الحارس الارجنتيني باولو غاسانيغا لركلة من العلامة ذاتها سددها جيرارد مورينو في الدقيقة 90.

ورفع فياريال رصيده الى 31 نقطة بالتساوي مع أتلتيكو مدريد الرابع والفائز على بلد الوليد بثلاثية نظيفة السبت.

وكان فريق المدرب كيكي سيتيين اكتفى بالتعادل الايجابي 1-1 في المرحلة السابقة ضد مضيفه سلتا فيغو، وحقق الاحد انتصاره الثالث في آخر أربع مباريات في الليغا.

واستفاد فياريال من النقص العددي للضيوف في الدقائق الاخيرة بعد طرد المدافع الاوروغوياني سانتياغو بوينو بعد إنذار ثان (78).

ووضع فياريال حدًا لسلسلة من سبع مباريات من دون هزيمة لجيرونا العائد هذا الموسم الى دوري الأضواء الذي تجمد رصيده عند 21 نقطة في المركز الحادي عشر.

وتعادل إلتشي مع أوساسونا بهدف لخوسيه أنخل كارمونا (67) مقابل هدف للأرجنتيني شيمي أفيلا (20).

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى