وزير الخارجية الأردني يؤكد ضرورة حل قضية اللاجئين الفلسطينيين على أساس حل الدولتين

أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي اليوم الأحد ضرورة حل قضية اللاجئين الفلسطينيين على أساس حل الدولتين الذي يجسد قيام الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من يونيو 1976.

وذكرت وزارة الخارجية الأردنية في بيان أن ذلك جاء خلال اتصال هاتفي تلقاه الصفدي من المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) فيليب لازاريني “في إطار التنسيق الدائم والمستمر لبحث سبل مواجهة التحديات التي تواجهها الوكالة”.

ونقل البيان عن الصفدي تأكيده ضرورة استمرار (أونروا) بعملها إلى حين حل قضية اللاجئين الفلسطينيين وفق المرجعيات والقرارات الدولية ذات الصلة.

وفيما يتعلق بعمل (أونروا) نبه الوزير الصفدي إلى ضرورة تنويع مصادر تمويلها وضمان استدامتها في إطار مبدأ التشاركية في تحمل الأعباء ودعوة المانحين لتقديم تعهدات متعددة السنوات والالتزام بها مرحبا بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة بتمديد ولاية الوكالة الأممية.

وأشار الصفدي كذلك إلى “مركزية” الدور الذي تقوم به (أونروا) في تقديم الخدمات الحيوية لحوالي 7ر5 مليون لاجئ فلسطيني في مناطق عملياتها الخمس ووفق تكليفها الأممي وعلى دورها في جهود تكريس الأمن والاستقرار الإقليميين.

وأكد استمرار بلاده بالعمل والتنسيق مع الشركاء الدوليين في حشد الجهود اللازمة لضمان استمرار المجتمع الدولي بتقديم الدعم المالي اللازم للوكالة.

ونقل البيان عن لازاريني إشادته بالجهود التي يقوم بها الأردن في حشد الدعم الدولي لوكالة (أونروا).

وكانت الوكالة الأممية قد أعلنت في يناير الجاري عن حاجتها لمبلغ 3ر780 مليون دولار لسنة 2023 لتقديم خدماتها الطارئة في مناطق عملياتها الخمس وهي الضفة الغربية وقطاع غزة والأردن وسوريا ولبنان.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى