بلدية الكويت: عبدالرحمن العصفور أمينا عاما لمنظمة المدن العربية خلفا لأحمد الصبيح

أعلنت بلدية الكويت تولي المهندس عبدالرحمن العصفور منصب الأمين العام لمنظمة المدن العربية خلفا للمهندس أحمد الصبيح وذلك بعد موافقة ممثلي المدن العربية المشاركة بالاجتماع الطارئ غير العادي للمنظمة الذي عقد في الكويت اليوم الأحد.

وبارك المدير العام لبلدية الكويت ورئيس المجلس التنفيذي ورئيس الاجتماع المهندس أحمد المنفوحي في كلمة بافتتاح الاجتماع للمهندس العصفور متقدما بجزيل الشكر للمهندس الصبيح على ما قدمه من إسهامات حقيقية ظهر أثرها بمختلف المستويات.

وقال المنفوحي إن بلدية الكويت لم تألو جهدا في دعم منظمة المدن العربية والمؤسسات التابعة لها لتمكينها من السعى نحو أهدافها وتعزيز التعاون بين أعضائها.

وأوضح أن المنظمة عملت على توفير أسباب الازدهار والنماء في شتى المجالات المرتبطة بتنمية المدن العربية مؤكدا استمرارها في السعي لتحقيق أهدافها التنموية والاستراتيجية للمدن الأعضاء.

بدوره قال الأمين العام للمنظمة المهندس عبدالرحمن العصفور في كلمة مماثلة إن الكويت التي تحتضن مقر منظمة المدن العربية منذ تأسيسها عام 1967 لطالما تفتخر وتعتز بمساهمتها بهذه المنظمة وتسعى دائما إلى تذليل الصعوبات والعقبات لتتمكن من أداء دورها المنشود.

وأشار إلى أنه لن يدخر جهدا نحو العمل على تحقيق أهداف المنظمة ومواجهة التحديات التي تواجهها مدننا لافتا إلى أن الأولويات ستكون التركيز على تعزيز برنامج مشاركة وتوحيد الجهود والعمل بين المدن الأعضاء والمنظمات التابعة.

وأكد على تركيز الجهود في دعم إعداد الدراسات والبحوث اللازمة والاستفادة من التجارب الناجحة في مشاريع ضمان الاستدامة البيئية والاقتصادية والاجتماعية للمدن والعمل في المرحلة القادمة على تفعيل البرامج العملية التي تساهم في تحقيق أهداف المنظمة.

وشدد على أهمية التكاتف والتضامن وتضافر الجهود لمواجهة التحديات وتحقيق التطلعات التي تسعى لها المدن العربية.

من جانبه قال المهندس أحمد الصبيح في كلمة مماثلة إنه منذ أن حملني المجلس الأمانة عاهدت بأن أبذل قصارى الجهد لخدمة المنظمة بشتى المستويات الادارية والاقتصادية والثقافية والعلمية مشيرا إلى أنه آن الوقت لتجديد الطاقات والدماء لتحقق المنظمة أهدافها.

من جانبه هنأ محافظ الأسكندرية اللواء محمد الشريف في تصريح للصحفيين الأمين العام للمنظمة لافتا الى ان المنظمة تعمل على دفع عجلة التنمية والتطوير للمدن العربية والتنسيق فيما بين رؤساء البلديات او المحافظين لعقد لقاءات مستمرة لتنمية الأهداف الحقيقية للمنظمة وتوطين العلاقات فيما بينها.

وأوضح الشريف أن منظمة المدن العربية تواجه اليوم تحديات كبيرة على المستويات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية بسبب التغير المناخي ما يتطلب فتح آفاق جديدة من العمل الجماعي لتفعيل الشراكة بمفهومها الشامل وتحقيق التنمية المستدامة على مختلف المستويات.

يذكر أن منظمة المدن العربية منظمة اقليمية عربية غير ربحية وحكومية متخصصة في شؤون المدن والبلديات تم تأسيسها في الكويت عام 1967 ومن أهدافها الحفاظ على هوية المدن العربية وتراثها وتنمية وتحديث المؤسسات البلدية والمحلية في المدن العربية.

كما تسعى إلى تحسين الخدمات والمرافق في المدن العربية والعمل على تطويرها ومعاونة المدن الأعضاء في تحقيق مشروعاتها.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى