الرئيس الفرنسي يعلن زيادة ميزانية بلاده العسكرية الى 400 مليار يورو

أعلن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون اليوم الجمعة زيادة ميزانية بلاده العسكرية بمقدار الثلث خلال الفترة (2024-2030) لتصل إلى 400 مليار يورو (432 مليار دولار).

وقال ماكرون في كلمته بقاعدة (مونت دي مارسان الجوية 118) امام قادة القوات المسلحة الفرنسية ان “الجيوش الفرنسية ستستفيد من ميزانية قدرها 400 مليار يورو خلال الفترة 2024-2030 وذلك في إطار قانون البرمجة العسكرية المستقبلي (ال بي ام) أي أكثر بثلث من الميزانية السابقة”.

وأضاف أن هذه الزيادة “تترجم جهود البلاد لصالح جيوشها … وهذه الجهود ستكون متناسبة مع المخاطر الكبيرة”.

وأوضح ان الميزانية المخصصة للاستخبارات العسكرية ستزيد بنسبة 60 في المئة تقريبا خلال تلك الفترة لتشمل مضاعفة ميزانية مديرية المخابرات العسكرية (دي ار ام) ومديرية المخابرات والأمن الدفاعي (دي ار اس دي) .

وقالت الرئاسة الفرنسية (الاليزيه) في بيان ان قانون البرمجة الجديد الذي سيناقشه البرلمان في مارس المقبل يهدف الى ارتكاز الجيوش الفرنسية على أربعة محاور وهي تعزيز السيادة والدفاع عن المناطق المشتركة وتجديد الشراكات بالإضافة الى دعم تطوير النظام البيئي الدفاعي بأكمله في البلاد.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى