عادل الدمخي يطالب وزير الدفاع بوقف صفقة الطائرات العسكرية وعدم استلام ما تبقى منها

طالب النائب د.عادل الدمخي وزير الدفاع الشيخ عبد الله العلي الصباح بضرورة إيقاف صفقة الطائرات العسكرية وعدم استلام ما تبقى منها فورا بسبب المخالفات التي شابت الصفقة سواء بمخالفة القانون رقم 25 الخاص بالعمولات، ومخالفة الشروط الفنية والتعاقدية في عقد الشركة المصنعة للطائرات مع وزارة الدفاع.

وأوضح الدمخي في تصريح في المركز الإعلامي لمجلس الأمه أنه يملك جميع الأدلة حول هذه القضية، مضيفاً أنه سيقدمها إلى لجنة التحقيق البرلمانية الخاصة بالصفقة والتي وقع عليها الكثير من النواب.

وأكد الدمخي استمراره في ملاحقة من يقوم بهدر الأموال العامة والتي كانت جزءا كبيرا منها هي صفقات التسليح وصفقات أخرى في وزارة الدفاع .

وأوضح إنه يعلم باستمرار وزير الدفاع في استلام الطائرات بما يعني أن الوزير غير متعاون ويصر على تجاهل التحذيرات، مؤكدا أن الوزير سيتحمل المسؤولية حتى لو وصلت الي المنصة.

وأشار الدمخي إلى إجابات الأسئلة التي وجهها للوزير حول الصفقة وصلته، مبينا أنها إجابات غير دقيقة نهائيا وبها تدليس والتفاف على الحقائق.

وذكر أنه “سيوجه أسئلة جديدة بناء على الإجابات المقدمة، ولن يقف عن حد طالما أن الأمر يتعلق بالمال العام “الذي أقسمنا على حمايته”.

وقال الدمخي” عندي شك بأن الوزير لا يعلم بمضمون هذه الإجابات المدلسة رغم أنه وقع عليها، فإن كنت تدري فتلك مصيبة وإن كنت لا تدري فالمصيبة أعظم”.

وأكد أنه أبلغ الوزير سابقا بضرورة أن ينتبه حتى لا يورطه الفاسدون في الوزارة، مضيفا ” لا زلت حتى الآن أرى أنك لست جزءًا من الفساد وحذرتك من الفاسدين في الوزارة وطالبتك باتخاذ إجراءات لإيقاف هدر المال العام الذي يحدث حاليا “.

المصدر
الدستور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى