عمره أكثر من 180 عاماً .. تعرفوا على أول “سيلفي” في التاريخ

انتشرت في السنوات الاخيرة ظاهرة ما يسمى “السيلفي” بشكل كبير ولافت في اوساط الجتمعات على مستوى العالمي وخصوصا بين فئة الشباب من الجنسين ، لتوثيق صور ومشاهد لهم من خلال جوالاتهم ..لكن هل تعلمون الى متى ترجع نشأة هذا النوع من التصوير ومتى تم التقاط اول سيلفي في العالم ومن التقطها ..؟

نشرت تقارير صحفية أمريكية، أول صورة “سيلفي” في التاريخ، والتي يبلغ عمرها أكثر من 180 عاماً.

وقالت شبكة “سي إن إن” الأمريكية إن متحفاً متخصصاً بالصور، اكتشف عام 2013، وجود صورة، صنفها بأنها اكتشاف “العام”، لأنها تلك الصورة كانت الملهمة لالتقاط الصورة الشخصية “السيلفي”، واحتفظ فيما بعد بها في مكتبة الكونغرس.
وأوضح المتحف أن الصورة لشخص يدعى روبرت كورنيليوس، وهو من عشاق التصوير الفوتوغرافي، وكان يعيش في ولاية فيلادلفيا.

والتقط صورة ذاتية “سيلفي” لنفسه في أكتوبر 1839، وكان متواجداً في الفناء الخلفي من متجر طلاء الفضة عام 1839- . ولم يكن يعلم حينها أنه حفر اسمه في التاريخ لنتذكره اليوم مع انتشار هوس السيلفي.

واستعان من أجل التقاط تلك الصورة بتقنية كانت مكتشفة حديثا وقتها اسمها “داغوروتيبي”، تعمل من خلال صندوق كاميرا كبير مع عدسة مصممة من زوج نظارات أوبرا، ثم عرضها للتجميد.
وأشارت إلى أن كورنيليوس استغرق في ضبطه للضوء ما بين 3 إلى 15 دقيقة، وظل ثابتا لفترة طويلة من أجل التقاط تلك الصورة.

أما عن تسمية “سيلفي” فتعود إلى سنة 2002 قبل أن يتم اعتمادها على نطاق أوسع سنة 2012، وقد عرف هذا المصطلح انتشارًا واسعًا جدًا على مستوى العالم بعد صورة السيلفي الشهيرة التي التقطتها إلين ديجينيريس في حفل توزيع الأوسكار السادس والثمانين، حيث قدرت تلك الصورة فيما بعد بمبلغ مليار دولار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى