د. مطلق السيحان: مركز “زين” لعلاج جراحات الانف والاذن والحنجرة يجري 3 آلاف جراحة سنويا لحالات مرضية

أعلن رئيس مجلس أقسام الأنف والأذن والحنجرة بوزارة الصحة ومدير مركزي (زين) و(الشيخ سالم العلي) الدكتور مطلق السيحان إن قسم العمليات في مركز زين يجري نحو ثلاثة آلاف جراحة سنويا لعدة حالات مرضية من عمليات صغرى وكبرى معقدة ودقيقة.

وقال الدكتور السيحان لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الخميس على هامش فعاليات المؤتمر ال44 للانف والاذن والحنجرة برعاية وزير الصحة الدكتور أحمد العوضي إن حوادث (مستشفى الصباح) تستقبل شهريا نحو 10 آلاف حالة بينما تستقبل العيادات الخارجية بمركز (زين) نحو خمسة آلاف مراجع.

وأضاف السيحان الذي يرأس المؤتمر المستمرة جلساته حتى بعد غد السبت أن عمليات زراعات القوقعة والأجهزة المسموعة تصل إلى حوالي 50 عملية سنويا.

وأشار إلى أن جلسات المؤتمر تناقش عدة محاور تغطي آخر التحديثات وكل ما هو جديد في جراحات الرأس والرقبة وجراحات الأنف والجيوب الأنفية وقاع الجمجمة وجراحات الأذن و وزراعة القوقعة والأجهزة السمعية المزروعة.

ونوه بتميز برنامج المؤتمر ومحاوره التي تستعرض أحدث المستجدات العالمية بما يتفق مع خطط وبرامج عمل الوزارة لمواصلة التقدم نحو تحقيق التغطية الصحية الشاملة بعناصرها ومستوياتها المختلفة في إطار الأهداف والغايات العالمية للتنمية المستدامة حتى عام 2030.

وأفاد بأن اليوم الرابع يتضمن ورشة عمل لتدريب أطباء البورد الكويتي والأطباء الجدد على جراحات الأذن الميكروسكوبية والدقيقة إضافة إلى عدة ورش عمل لمتخصي السمع والنطق والاتزان.

وذكر أن المؤتمر يناقش أكثر من 60 ورقة عمل يقدمها 26 محاضرا من أمريكا وبريطانيا وإيطاليا ومصر والسعودية وعمان إضافة الى المحاضرين من مستشفيات دولة الكويت.

وأوضح أن أوراق العمل المقدمة خلال جلسات المؤتمر تميزت بالتنوع وتناول التقنيات الجراحية الحديثة لافتا إلى أنها فرصة لتبادل الخبرات والتوصل إلى توصيات مناسبة مبنية على أدلة وبراهين علمية ووضع وتحديث سياسات وبروتوكولات الرعاية الصحية ومحاورها ومستوياتها المختلفة.

وبين أن انعقاد هذا المؤتمر يأتي للمكانة المتميزة التي وصلت إليها الكويت في مجال طب وجراحة الأنف والاذن والحنجرة وتعزيزا لقدرات الأطباء ما ينعكس إيجابا على جودة ونوعية الخدمات التي تقدم للمرضى.

وأكد أن الكويت تحتل مكانة متقدمة في اختصاص الأنف والأذن والحنجرة وجراحة الرأس والعنق نظرا للكفاءات الطبية والعلمية المرموقة التي تعمل في القطاع الطبي وفي وزارة الصحة المجهزة بالأجهزة الطبية الحديثة للتشخيص وإجراء العمليات الجراحية للحالات المرضية التي تستدعي التدخلات الجراحية المتقدمة.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى