“كان” تطلق حملتها التوعية بسرطان البروستاتا “افحص – تسلم” وأهمية الفحص الدوري والكشف المبكر

أطلقت الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان (كان) اليوم الاربعاء حملة الكويت للتوعية بسرطان البروستاتا (افحص – تسلم) بالشراكة مع رابطة المسالك البولية ورابطة الأورام الكويتية لتسليط الضوء على أهمية الفحص الدوري والكشف المبكر عنه.

وقالت (كان) في بيان صحفي إن سرطان البروستاتا أكثر السرطانات شيوعا عند الرجال الذين بلغت أعمارهم 50 عاما وما فوق مبينة أن الحملة تهدف الى تعريف الفئة المستهدفة بالاعراض الاولية لهذا النوع من السرطانات وحثهم على اجراء الفحوصات بشكل دوري عن طريق تحليل فحص الدم (PSA).

وذكرت أن الاكتشاف المبكر لسرطان البروستاتا يؤدي الى ارتفاع نسبة الشفاء منه موضحة أن سرطان البروستاتا يحتل المرتبة الثانية في نسب الإصابة بين الكويتيين ضمن أكثر 10 سرطانات شيوعا بالفترة من 2014 حتى 2018 وذلك وفق احصائيات مركز الكويت لمكافحة السرطان.

وبينت أن عوامل الاصابة بهذا السرطان يعود الى وجود تاريخ عائلي بالإصابة بهذا الورم الى جانب عامل السمنة مشددة على ضرورة الاهتمام بالنمط الصحي بشقيه الغذائي والحركي للوقاية من جميع الأمراض ومنها الأمراض السرطانية إلى جانب الحفاظ على وزن الجسم وعمل الفحص الدوري خاصة للفئة المستهدفة.

وأفادت بأن الشركاء القائمون على الحملة يسعون الى ايصال المعلومات الصحيحة حول المرض عبر الاستشاريين والمتخصصين بهذا المجال من خلال نشر رسائل التوعية للشريحة المستهدفة وتوزيع الكتيبات والبروشورات الخاصة بسرطان البروستاتا.

وأشارت الى تخصيص الحملة خط استشارات طبي يقوم باستقبال استفسارات المتصلين والإجابة عليها من قبل مختصين اضافة الى نشر النصائح الطبية اللازمة عبر وسائل التواصل الاجتماعي لافتة الى التعاون والتنسيق مع عدد من الجهات المتخصصة لتقديم خصومات على فحص الدم للرجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى