“هيئة الشباب”: 100 فرصة عمل للشباب الكويتي بالقطاع المصرفي ضمن مشروع “صناع العمل”

أعلنت الهيئة العامة للشباب حرصها على توسعة سبل أعمال مشروع (صناع العمل) المدرج بالخطة الإنمائية وبرنامج عمل الحكومة ضمن محور تطوير رأس المال البشري ليشمل مسارات مهنية مطلوبة للقطاع المصرفي بالتعاون مع اتحاد المصارف حيث تم الاتفاق على توفير 100 فرصة عمل بالقطاع المصرفي.

جاء ذلك في بيان صادر عن الهيئة اليوم الثلاثاء عقب اجتماع عقده مديرها العام الدكتور مشعل الربيع مع اتحاد المصارف تناول آليات التعاون المشترك لدعم القطاع المصرفي بالكوادر الوطنية المدربة وتعزيز مساهمته في رفع درجة توظيف الشباب بالقطاع الخاص بما يحقق النمو المنشود للاقتصاد الوطني ولحل مشكله البطالة والبطالة المقنعة.

واوضحت الهيئة أن الاجتماع ناقش الاحتياجات الوظيفية للقطاع المصرفي اضافة الى المهارات والقدرات التي يجب توافرها لشغل الوظائف المتاحة.

وأبدت الهيئة استعدادها لتأهيل وتدريب الشباب من أصحاب التخصصات المطلوبة من قبل اتحاد المصارف عن طريق مشروع (صناع العمل) الذي يهدف الى تأهيل الشباب حديثي التخرج بالمشروعات التنموية وتوفير فرص عمل لهم في مختلف المؤسسات بعد تدريبهم وصقل قدراتهم بطرق منهجية ومن خلال برامج متكاملة معتمدة.

ونقل البيان عن الربيع قوله إن الهيئة بصدد إطلاق برنامجي (إدارة المخاطر) و(التدقيق الداخلي) وبالتعاون مع اتحاد المصارف ضمن مشروع (صناع العمل) الذي سيعمل على تلبية احتياجات الوظيفية في القطاع المصرفي وخلق فرص عمل للشباب في القطاع الخاص.

وأكد الربيع انه تم الاتفاق على توفير 100 فرصة وظيفية بعد اجتياز المؤهلين للبرنامجين التدريبيين إدارة المخاطر والتدقيق الداخلي.

وذكر دور الهيئة العامة للشباب في توجيه الطلبة نحو التخصصات المطلوبة في سوق العمل وأفضل الجامعات من خلال مركز (الإرشاد الأكاديمي) التابع للهيئة الذي يقوم بإرشاد الطلبة الكويتيين بالمرحلة الثانوية للالتحاق بأفضل الجامعات العالمية اضافة الى توجيه الخريجين وتحفيز الشباب وتشجيعهم للعمل في القطاع الخاص.

ولفت الى أن الهيئة وفرت عبر منصة (توظيف) التابعة لها العديد من الفرص الوظيفية للشباب الكويتي اضافة الى مساعدتهم على عرض مهاراتهم وكفاءاتهم المهنية على شركات القطاع الخاص المسجلة بالمنصة.

وأفاد أن المنصة تشتمل على قاعدة بيانات لأكثر من 4000 شاب كويتي من الكفاءات الوطنية المرشحة للعمل في القطاع الخاص.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى