مقتل 31 شخصا معظمهم أطفال في حادثة إطلاق نار على حضانة أطفال شمال تايلاند

أعلنت الشرطة التايلاندية اليوم الخميس مقتل 31 شخصا معظمهم أطفال في حادثة إطلاق نار مكثف على حضانة لرعاية الأطفال في مقاطعة (نونغ بوا لا فو) شمال البلاد.

وقال العقيد في مكتب التحقيق المركزي بالشرطة التايلاندية جاكابات فيجيتراه في تصريح صحفي إن المسلح قتل 23 طفلا قبل أن يتمكن من الهروب في شاحنة صغيرة بيضاء مضيفا أنه قتل زوجته وطفله لاحقا قبل أن ينتحر.

من جهته قال متحدث باسم الحكومة التايلاندية إن رئيس الوزراء برايوت تشان أوتشا طلب من جميع الأجهزة اتخاذ الإجراءات اللازمة والتحقيق في الحادثة فيما لم يتضح حتى الآن الدافع وراء الهجوم ولكن تقارير أفادت بأن منفذ الحادثة شرطي سابق فصل مؤخرا من عمله.

وتعرفت الشرطة على هوية المسلح ويدعى بانيا كامراب ويبلغ من العمر 34 عاما وكان من المقرر أن يمثل أمام المحكمة غدا في تهم تتعلق بتعاطيه المخدرات أثناء عمله شرطيا وفقا لتقارير وسائل إعلام تايلاندية.

ويعد معدل امتلاك الأسلحة في تايلاند مرتفعا مقارنة ببعض الدول الأخرى في المنطقة لكن الأرقام الرسمية لا تشمل أعدادا ضخمة من الأسلحة غير القانونية والتي تم جلب الكثير منها عبر الحدود البرية والبحرية المليئة بالثغرات مع دول مجاورة مزقتها النزاعات.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى