الرئيس الأمريكي يتعهد بتوفير كل ما تحتاجه فلوريدا بعد الإعصار “إيان”

تعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن اليوم الأربعاء بأن تبذل الحكومة الفيدرالية قصارى جهدها من أجل توفير كل ما تحتاجه ولاية فلوريدا التي ضربها الإعصار (إيان) قبل نحو أسبوعين.

وقال بايدن خلال زيارة ميدانية للولاية للوقوف على الأضرار التي تسبب فيها الإعصار (إيان) “اليوم لدينا وظيفة واحدة فقط هي التأكد من حصول سكان فلوريدا على كل ما يحتاجون إليه للتعافي التام” من الإعصار.

وأكد الرئيس الأمريكي “لدينا أكثر من 4000 موظف فيدرالي في الميدان للاستجابة للأضرار التي سببها الإعصار” مشيرا إلى أن مهندسين تابعين للحكومة الفيدرالية يوفرون الدعم للمرافق الحيوية في جميع أنحاء الولاية.

وأضاف بايدن “لقد أصدرت تعليماتي لإدارتي بجمع كل عنصر من عناصر الحكومة الفيدرالية معا للمساعدة في تلبية الاحتياجات العاجلة وإعادة البناء على المدى الطويل”.

وتعهد بافتتاح ثلاثة مراكز أخرى للتعافي من الكوارث في الولاية “بحلول يوم غد وهناك المزيد في المستقبل” وذلك بعد افتتاح مركز التعافي من الكوارث في أحد مقاطعات الولاية أمس الثلاثاء.

وكشف الرئيس الأمريكي أن “إعلان الكوارث الكبرى طويل الأجل الذي وافقت عليه في 29 سبتمبر سيساعد في إعادة بناء المدارس والمكتبات والحدائق والمراكز المجتمعية العامة”.

وأكد أن الحكومة الفيدرالية “ستساعد في إعادة بناء الطرق والجسور وأنظمة المياه العامة. وقد خصصنا بالفعل تمويلا بموجب قانون البنية التحتية الذي وقعت عليه لمواصلة جعل شبكة الكهرباء في فلوريدا أكثر مرونة مما هي عليه الآن”.

وتشير أرقام صادرة عن السلطات المحلية في ولاية (فلوريدا) إلى تسجيل أكثر من 100 وفاة مرتبطة بالإعصار بينما “يرجح” أن تكون الخسائر المادية بعشرات المليارات من الدولارات حسب صحيفة (نيويورك تايمز).

وكان بايدن قد أعلن وقوع “كارثة كبرى” في الولاية التي ضرب الإعصار (إيان) مناطق ساحلية فيها بشدة قبل حوالي أسبوعين قبل أن تخف شدته ويتحول إلى عاصفة استوائية.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى