تسارع الإنتاج الصناعي الأمريكي في مايو بدعم من قطاع السيارات

زاد الإنتاج في المصانع الأميركية بأكثر من المتوقع في مايو مع تعافي إنتاج السيارات، لكن النقص في المواد الخام والعمالة لا يزال يلقي بظلاله على قطاع الصناعات التحويلية.

وقال الفدرالي الأميركي الثلاثاء 15 يونيو، إن الإنتاج الصناعي تسارع بنسبة 0.9% بالمئة الشهر الماضي بعد انخفاضه 0.1% في أبريل.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا زيادة إنتاج الصناعات التحويلية 0.6% في مايو.

ويلقى قطاع التصنيع، الذي يمثل 11.9% من الاقتصاد الأميركي، دعما من تحفيز مالي ضخم وانخفاض أسعار الفائدة واستمرار طلب قوي على السلع حتى مع تحول الإنفاق نحو الخدمات وسط تحسن كبير في حالة الصحة العامة.

ولكن الطلب القوي يجهد سلسلة التوريد، مع نقص في المواد الخام والعمالة في القطاع.

وباستثناء السيارات، ارتفع الإنتاج الصناعي 0.5% الشهر الماضي.

واقترن تعافي الإنتاج بزيادة 1.2% في قطاع التعدين و0.2% في المرافق مما دعم الإنتاج الصناعي بنسبة 0.8% الشهر الماضي، جاء ذلك بعد ارتفاع 0.1% في أبريل.

المصدر
cnbc عربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى