حلف شمال الأطلسي يندد بضم روسيا “غير الشرعي” لأربع مناطق في أوكرانيا

ندد الامين العام لحلف شمال الاطلسي ينس ستولتنبرغ الجمعة بضم روسيا “غير القانوني وغير الشرعي” لاربع مناطق في اوكرانيا، مؤكدا ان الحلفاء لن يعترفوا أبدا بأن هذه الاراضي تشكل جزءا من روسيا.

وقال ستولتنبرغ في مؤتمر صحافي في بروكسل بعدما وقع الرئيس فلاديمير بوتين رسميا ضم مناطق دونيتسك ولوغانسك (شرق) وزابوريجيا وخيرسون (جنوب)، “من حق اوكرانيا استعادة هذه الاراضي التي تم احتلالها بالقوة، وسندعمها لتواصل تحرير هذه الاراضي”.

وأضاف “هذه المناطق تعود الى أوكرانيا، وكذلك شبه جزيرة القرم” التي ضمّتها موسكو في العام 2014.

وتابع “لن يعترف الحلفاء أبدًا بهذه الأراضي بوصفها جزءا من روسيا”.

وحذّر “نحن نرصد من كثب ما تفعله روسيا (…) وأعلمنا روسيا بشكل واضح جدًا أنه سيكون هناك تداعيات خطيرة في حال تمّ استخدام السلاح النووي في أوكرانيا”.

ولدى سؤاله عن طلب ترشح أوكرانيا لعضوية الأطلسي “في شكل عاجل” والذي أعلنه الرئيس فولوديمير زيلينسكي في وقت سابق، قال “لكلّ ديموقراطية في أوروبا الحقّ في الانضمام إلى الناتو وقد كررنا أن الباب سيبقى مفتوحًا”، لكنه ذكّر بأن قرار الموافقة على العضوية يتطلّب إجماع الدول الأعضاء الثلاثين.

وشدّد أيضًا على رفض الناتو المشاركة بشكل مباشر في النزاع بين أوكرانيا وروسيا.

وأكّد أن الحلفاء سيدافعون عن منشآتهم الاستراتيجية بعد الأعمال التخريبية المفترضة في خطّيْ أنابيب غاز نورد ستريم 1 و2 في مياه بحر البلطيق الدولية قبالة جزيرة بورنهولم.

وقال “هناك سفن وطائرات تابعة للحلف في المنطقة وتجمع معلومات مفيدة للتحقيق القائم بهدف تحديد ما وراء هذه الهجمات”.

ويستقبل ستولتنبرغ السبت رئيسة الوزراء الدنماركية ميتي فريديريكسن في مقر حلف شمال الأطلسي في بروكسل.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى