“داو جونز” يتراجع 520 نقطة عند الإغلاق بعد قرارات الاحتياطي الفيدرالي

تراجعت مؤشرات الأسهم الأمريكية بشكل حاد في ختام جلسة الأربعاء، بعد قرار الاحتياطي الفيدرالي وتوقعات البنك بشأن آفاق الفائدة والاقتصاد.

وشهد سوق الأسهم الأمريكي حالة من التقلبات الملحوظة بعد إعلان الاحتياطي الفيدرالي رفع معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس للاجتماع الثالث على التوالي، ليصل إلى نطاق 3% و3.25%.

وتوقع البنك المركزي وصول معدل الفائدة إلى 4.4% بحلول نهاية العام الجاري، قبل أن يسجل ذروة تبلغ 4.6% في العام المقبل.

وخفض الاحتياطي الفيدرالي توقعاته لنمو الاقتصاد الأمريكي إلى 0.2% فحسب في العام الجاري مقابل تقديرات سابقة بنمو 1.7%، كما قلص رؤيته للنمو الاقتصادي في العامين المقبلين إلى 1.2% و1.7% على الترتيب، مقابل توقعات سابقة بنمو 1.7% و1.9% على التوالي.

وفي نهاية الجلسة، هبط مؤشر “داو جونز” الصناعي بنسبة 1.7% أو ما يعادل 522 نقطة مسجلًا 30.183 ألف نقطة.

كما انخفض “S&P 500” بنحو 1.7% أو 66 نقطة عند 3789 نقطة، وتراجع “ناسداك” بنسبة 1.8% ما يعادل 204 نقاط ليسجل 11.220 ألف نقطة.

وفي أسواق أوروبا، سجل مؤشر “ستوكس 600” الأوروبي ارتفاعًا 0.9% أو ما يعادل 3 نقاط ليغلق عند 407 نقاط.

كما زاد “فوتسي 100” البريطاني بنسبة 0.6% (+45 نقطة) عند 7237 نقطة، وصعد “داكس” الألماني 0.8% (+96 نقطة) إلى 12.767 ألف نقطة، وارتفع “كاك” الفرنسي 0.9% (+51 نقطة) مسجلًا 6031 نقطة.

وفي اليابان، تراجع مؤشر “نيكي” بنسبة 1.4% إلى 27.313 ألف نقطة، وهبط مؤشر “توبكس” الأوسع نطاقًا 1.4% عند 1920 نقطة.

وفي سوق النفط، هبطت العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر نوفمبر بنحو 0.8% أو ما يعادل 79 سنتًا لتصل إلى 89.83 دولار للبرميل عند التسوية، بعد أن سجلت 93.50 دولار خلال التعاملات.

كما انخفض سعر خام نايمكس الأمريكي تسليم نوفمبر بنسبة 1.2% أو بدولار واحد مسجلًا 82.94 دولار للبرميل، بعد أن وصل خلال التعاملات إلى 86.68 دولار.

وعن تحركات الذهب، صعدت العقود الآجلة للمعدن تسليم شهر ديسمبر بنسبة 0.3% أو ما يعادل 4.60 دولار لتصل إلى 1675.70 دولار للأوقية.

وفي بيانات اقتصادية، تراجعت مبيعات المنازل القائمة في الولايات المتحدة للشهر السابع على التوالي لتسجل وتيرة سنوية 4.80 مليون وحدة في أغسطس الماضي، بهبوط 0.4% عن شهر يوليو السابق له، ومقارنة بتوقعات كانت تشير لتسجيل 4.69 مليون وحدة.

المصدر
أرقام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى