الرئيس المصري وأمير قطر يؤكدان أهمية توطيد علاقات التعاون بين البلدين

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد اليوم الاربعاء أهمية توطيد وتعزيز علاقات التعاون بين البلدين الشقيقين ودفعها الى افاق ارحب على الاصعدة كافة.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية (قنا) أن ذلك جاء خلال جلسة مباحثات رسمية عقدها الشيخ تميم مع السيسي بالعاصمة القطرية الدوحة.

وأشاد الشيخ تميم بالعلاقات الأخوية التي تجمع قطر بمصر متمنيا لها مزيدا من التطور والنماء وأن تسهم زيارة السيسي الى الدوحة حاليا في توطيد علاقات التعاون بين البلدين بما يحقق طموحات ومصالح الشعبين الشقيقين.

من جانبه أعرب السيسي عن امله في تعزيز العلاقات المصرية – القطرية ودفعها إلى آفاق أرحب على الأصعدة كافة.

وجرى خلال جلسة المباحثات – وفق (قنا) – تناول العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والسبل الكفيلة بتعزيزها وتنميتها في شتى المجالات لاسيما في مجال الاستثمار والنقل والشؤون الاجتماعية إضافة إلى مناقشة عدد من القضايا الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

وعلى صعيد متصل قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي في تصريح نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ.ش.أ) ان السيسي أكد خلال مباحثاته مع أمير قطر انفتاح مصر نحو تعميق العلاقات الثنائية مع قطر على كافة الأصعدة ودفعها إلى آفاق أرحب في شتى المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والتجارية.

وأشاد السيسي – بحسب المتحدث – بما عكسته الزيارة الأخيرة للشيخ تميم الى القاهرة خلال يونيو الماضي من دلالات على تعزيز العلاقات بين البلدين.

ورحب الشيخ تميم – وفق المتحدث – ب”الزيارة التاريخية” للرئيس المصري الى قطر هي أول زيارة رسمية له والتي تأتي تتويجا لمسار التميز الأخير في العلاقات بين الجانبين المصري والقطري.

وثمن امير قطر الروابط الأخوية التي تجمع بين البلدين الشقيقين معربا عن تقديره للجهود المصرية الداعمة للشأن العربي والخليجي على كافة الأصعدة مع التأكيد على حرص بلاده على تعزيز أطر التعاون الثنائي بين الجانبين في مختلف المجالات خلال الفترة المقبلة من خلال زيادة الاستثمارات القطرية في مصر واستغلال الفرص الاستثمارية المتاحة بها.

واشاد بالدور المصري البارز في تعزيز آليات العمل العربي المشترك في مواجهة الأزمات والتحديات الراهنة بالمنطقة والذي يعد “نموذجا يحتذى به في الحفاظ على الاستقرار والنهوض بالأوضاع التنموية والاقتصادية والاجتماعية في الوطن العربي”.

وبحث الزعيمان خلال اللقاء سبل تعزيز أوجه التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين وتعظيم العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية المشتركة الأمر الذي من شأنه دفع العلاقات الثنائية بين الجانبين بشكل إيجابي في مختلف المسارات.

كما تبادلا الرؤى بشأن تطورات القضايا العربية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك حيث تم التوافق بشأن أهمية تعزيز التنسيق بين البلدين لتسوية سياسية مستدامة لأزمات المنطقة وذلك كجزء أساسي من الحفاظ على الأمن والاستقرار الإقليمي وبما يحقق آمال الشعوب العربية في العيش في سلام واستقرار.

وشهد أمير قطر والرئيس المصري التوقيع على مذكرة تفاهم بين صندوق مصر السيادي للاستثمارات والتنمية وجهاز قطر للاستثمار ومذكرة تفاهم في مجال الشؤون الاجتماعية بين وزارة التضامن الاجتماعي ووزارة التنمية الاجتماعية القطرية اضافة الى التوقيع مذكرة تفاهم بشأن التعاون في مجال الموانئ بين مصر وقطر. (النهاية) ا س م / م ع ب سياسة/مصر/قطر/مباحثات أمير قطر والرئيس المصري يؤكدان أهمية تنسيق البلدين لتسوية سياسية مستدامة لأزمات المنطقة القاهرة – 14 – 9 (كونا) — أكد أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الاربعاء أهمية تعزيز التنسيق بين البلدين لتسوية سياسية مستدامة لأزمات المنطقة وذلك كجزء أساسي من الحفاظ على الأمن والاستقرار الإقليمي وبما يحقق السلام الشعوب العربية واستقرارها. وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي في تصريح نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط ان أن ذلك جاء خلال جلسة مباحثات رسمية عقدها الرئيس السيسي والشيخ تميم بن حمد في العاصمة القطرية الدوحة.

واكد الرئيس السيسي بحسب المتحدث خلال المباحثات انفتاح مصر نحو تعميق العلاقات الثنائية مع قطر على كافة الأصعدة ودفعها إلى آفاق أرحب في شتى المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والتجارية.

وأشاد الرئيس السيسي بما عكسته الزيارة الأخيرة للشيخ تميم بن حمد الى القاهرة خلال يونيو الماضي من دلالات على تعزيز العلاقات بين البلدين.

ورحب الشيخ تميم بن حمد وفق المتحدث ب”الزيارة التاريخية” للرئيس السيسي الى قطر وهي أول زيارة رسمية له والتي تأتي تتويجا لمسار التميز الأخير في العلاقات بين الجانبين المصري والقطري.

وثمن امير دولة قطر الروابط الأخوية التي تجمع بين البلدين الشقيقين معربا عن تقديره للجهود المصرية الداعمة للشأن العربي والخليجي على كافة الأصعدة مع التأكيد على حرص بلاده على تعزيز أطر التعاون الثنائي بين الجانبين في مختلف المجالات خلال الفترة المقبلة من خلال زيادة الاستثمارات القطرية في مصر واستغلال الفرص الاستثمارية المتاحة بها.

واشاد بالدور المصري البارز في تعزيز آليات العمل العربي المشترك في مواجهة الأزمات والتحديات الراهنة بالمنطقة والذي يعد “نموذجا يحتذى به في الحفاظ على الاستقرار والنهوض بالأوضاع التنموية والاقتصادية والاجتماعية في الوطن العربي”.

وبحث الزعيمان خلال اللقاء سبل تعزيز أوجه التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين وتعظيم العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية المشتركة الأمر الذي من شأنه دفع العلاقات الثنائية بين الجانبين بشكل إيجابي في مختلف المسارات.

كما تبادلا الرؤى بشأن تطورات القضايا العربية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك حيث تم التوافق بشأن أهمية تعزيز التنسيق بين البلدين لتسوية سياسية مستدامة لأزمات المنطقة وذلك كجزء أساسي من الحفاظ على الأمن والاستقرار الإقليمى وبما يحقق آمال الشعوب العربية في العيش في سلام واستقرار.

وشهد أمير قطر والرئيس المصيري التوقيع على مذكرة تفاهم بين صندوق مصر السيادي للاستثمارات والتنمية وجهاز قطر للاستثمار ومذكرة تفاهم في مجال الشؤون الاجتماعية بين وزارة التضامن الاجتماعي ووزارة التنمية الاجتماعية القطرية اضافة الى التوقيع مذكرة تفاهم بشأن التعاون في مجال الموانئ بين مصر وقطر من جهتها ذكرت وكالة الأنباء القطرية (قنا) ان الشيخ تميم بن حمد اشاد خلال مباحثاته مع الرئيس المصري بالعلاقات الأخوية التي تجمع قطر بمصر متمنيا لها مزيدا من التطور والنماء وأن تسهم زيارة الرئيس السيسي الى الدوحة حاليا في توطيد علاقات التعاون بين البلدين بما يحقق طموحات ومصالح الشعبين الشقيقين.

من جانبه أعرب الرئيس السيسي بحسب الوكالة عن امله في تعزيز العلاقات المصرية – القطرية ودفعها إلى آفاق أرحب على الأصعدة كافة.

وجرى خلال الجلسة وفق (قنا) بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والسبل الكفيلة بتعزيزها وتنميتها في شتى المجالات لاسيما في مجال الاستثمار والنقل والشؤون الاجتماعية إضافة إلى مناقشة عدد من القضايا الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى