“توب غن: مافريك” يعود إلى صدارة شباك التذاكر في أميركا الشمالية

بعد خمسة عشر أسبوعاً على بدء عرضه في صالات السينما، عاد فيلم “توب غن: مافريك” الذي يشكل تتمة للفيلم الأساسي ويتولى بطولته توم كروز، إلى صدارة شباك التذاكر في أميركا الشمالية، في مؤشر على نهاية موسم صيفي غير لامع لهوليوود، على ما أفادت الاثنين شركة “إكزبيتر ريليشنز” المتخصصة.

وحقق الفيلم الذي تولت إنتاجه شركتا “باراماونت بيكتشرز” و”سكايدانس ميديا” إيرادات بلغت 7,9 مليون دولار في الولايات المتحدة وكندا بين الجمعة والاثنين. ويُعتبر هذا المبلغ صغيراً نسبياً مع أنّ عطلة نهاية الأسبوع كانت ممتدة على ثلاثة أيام لمصادفة عيد العمال يوم الاثنين.

وتزامناً مع عدد قليل من الإصدارات الجديدة، فضّل الأميركيون مشاهدة أعمال مطروحة أساساً، مستفيدين من أسعار منخفضة بيعت بها التذاكر (نحو 3 دولارات للتذكرة الواحدة) السبت لمناسبة يوم السينما الوطني. فبالإضافة إلى “توب غن: مافريك” الذي يبلغ إجمالي إيراداته حتى اليوم 701 مليون دولار في الولايات المتحدة (740 مليون دولار خارجها)، برز في المرتبة الثانية فيلم الحركة “بوليت تراين” مع إيرادات بـ7,3 مليون دولار.

وحلّ ثالثاً فيلم “سبايدر-مان: نو واي هوم” الذي بدأ عرضه في كانون الأول/ديسمبر الفائت إلا أنّ شركة “سوني” أعادت طرح نسخة أطول من الأصلية بـ11 دقيقة. وحقق العمل إيرادات بـ6,6 مليون دولار.

وجاء في المرتبة الرابعة فيلم “دي سي ليغ أوف سوبر-بيتس” مع إيرادات بلغت 6,4 مليون دولار، بينما حلّ خامساً فيلم الرعب “ذي إنفيتايشن” محققاً ستة ملايين دولار.

وفي ما يأتي باقي المراكز في تصنيف الأفلام العشرة الأولى على شباك التذاكر في أميركا الشمالية:

6 – “بيست” (4,7 ملايين دولار)

7 – “مينيينز: ذي رايز أوف غرو” (4,2 ملايين دولار)

8 – “جوز” (مُعاد طرحه – 3,1 مليون دولار)

9 – “ثور: لوف أند ثاندر” (3,1 مليون دولار)

10 – “دراغن بول سوبر: سوبر هيرو” (2,8 مليون دولار).

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى