عاصمة ميسيسيبي لا تزال محرومة من المياه النظيفة

ما زال سكان جاكسون عاصمة ميسيسيبي البالغ عددهم 150 ألفا ومعظمهم من اصول افريقية، محرومين من المياه الجارية النظيفة الخميس حيث طلبت السلطات من أولئك الذين لا يزال لديهم مياه الاستحمام واغلاق فمهم لحمايتهم من التلوث.

تشهد هذه المدينة الواقعة في جنوب الولايات المتحدة وحيث 80% من السكان من السود وتسجل معدلات فقر مرتفعة، أزمة مياه خطيرة منذ سنوات.

لكن منذ بداية الأسبوع، تشهد المدينة حالة طارئة بعد أن عطلت فيضانات عمل محطة قديمة لمعالجة المياه المبتذلة. ولدى فتح الصنبور، أما أن تتدفق منه بضع قطرات أو ماء بُني اللون.

وحذرت السلطات من أنه لا ينبغي شرب تلك المياه، فيما يضطر السكان إلى الوقوف في طوابير للحصول على زجاجات المياه.

وقالت إيرين واشنطن الطالبة في جامعة الولاية في جاكسون لشبكة سي ان ان “كأننا نعيش كابوسا”.

قال جيم كريغ المسؤول في السلطات الصحية في ميسيسيبي الأربعاء متوجها للسكان “أثناء الاستحمام تأكدوا من أن فمكم ليس مفتوحًا لأنني اشدد مرة أخرى انه لاينبغي ابتلاع هذه المياه”.

اعلنت سلطات المدينة عن تحسن الخميس حيث بدأت بعض الأحياء تسجل عودة ضغط المياه. وقالت رئاسة بلدية المدينة إن محطة معالجة المياه “أحرزت تقدما كبيرا ليلا وصباح اليوم”.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى