إندونيسيا تؤكد اكتشاف أول إصابة بفيروس جدري القرود

أكد متحدث باسم وزارة الصحة الإندونيسية اليوم السبت اكتشاف أول إصابة بفيروس جدري القرود لشخص عاد من دولة لم يحددها سجلت حالات مؤكدة.

وقال المتحدث باسم الوزارة محمد سياهريل في مؤتمر صحفي إن الرجل البالغ من العمر 27 عاما جاءت نتيجة اختباره إيجابية في العاصمة جاكرتا في ساعة متأخرة من مساء الجمعة.

وقال سياهريل إن المواطن الإندونيسي حالته “جيدة” وتظهر عليه أعراض خفيفة فقط، ويعزل نفسه في المنزل. ولم يذكر المتحدث اسم الدولة التي عاد منها المريض.

وقال “باشرنا عملية تعقب المخالطين عن قرب وسنقوم بفحصهم”، مضيفا أن الحكومة بصدد شراء حوالي عشرة آلاف لقاح ضد جدرى القرود.

وحثت وزارة الصحة على الهدوء وطمأنت الجمهور بأن مرض جدرى القرود يمكن علاجه. وأجرت اختبارات على 22 من الحالات المشتبه بها في أنحاء البلاد حتى الآن، وجميعها كانت سلبية.

وأبلغت سنغافورة المجاورة عن أول حالة إصابة بالمرض الشهر الماضي، وأكدت ظهور 15 حالة حتى الخامس من أغسطس آب الجاري. وفي مناطق أخرى في جنوب شرق آسيا، أكدت الفلبين وتايلاند أيضا اكتشاف إصابات بالمرض.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية حالة طوارئ صحية عالمية، مع تسجيل أكثر من 40 ألف إصابة مؤكدة بجدري القرود، بما في ذلك عدد قليل من الوفيات، في أكثر من 80 دولة لا يتوطن الفيروس بها.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى