توقيف رجل في استراليا بعد إطلاق عيارات نارية في مطار كانبيرا

أطلق رجل النار خمس مرات في مطار كانبيرا الأحد متسبباً بحالة هلع بين المسافرين دون أن يوقع ضحايا، بحسب الشرطة الأسترالية التي أعلنت توقيفه.

قامت الشرطة بإخلاء المطار الرئيسي بالعاصمة الأسترالية وإغلاقه، ما أدى إلى تعليق العديد من الرحلات الجوية.

قال المسؤول في الشرطة ديف كرافت للصحافيين خارج مبنى المطار “دخل رجل قاعة المغادرين في مطار كانبيرا. جلس في إحدى المناطق المجاورة للنوافذ الزجاجية”.

واضاف “بعد حوالي خمس دقائق، أخرج هذا الرجل سلاحاً نارياً كان بحوزته وأطلق خمس طلقات تقريباً”.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيزي، بعد إبلاغه بالحادث، في بيان “علمت أنه تم توقيف رجل وأنه لا توجد تهديدات حالياً”.

وأظهرت مشاهد انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شرطيا يثبت رجلا أرضا فيما تدوي صفارات الإنذار في المطار الرئيسي من العاصمة الأسترالية.

ويمكن من الخارج رؤية آثار عدة رصاصات على واجهة المطار الزجاجية، في مشاهد بثتها شبكة “إيه بي سي” العامة الأسترالية.

وقالت شرطة العاصمة “تم إبلاغ الشرطة … إثر ورود معلومات تفيد عن إطلاق نار في المحطة الرئيسية”.

وتابعت “بعد وقت قليل، أوقف شخص وتمت مصادرة سلاح ناري” مشيرة إلى أن الرجل تصرف بمفرده على ما يبدو.

ولا يزال دافع المهاجم مجهولاً. وأكدت الشرطة أن الوضع تحت السيطرة الآن.

قالت مراسلة شبكة “إيه بي سي” ليلي تومسون الموجودة في مكان الحادث إنها سمعت طلقات نارية قبل أن يبدأ الناس في الصراخ.

رأت امرأة خائفة تعتني بطفل رضيع. وقالت للشبكة “ركضنا جميعًا وبقيت مع هذه الجدة والرضيع مختبئين خلف مكتب الاستعلامات”.

واضافت “مكثنا هناك لبضع دقائق إلى أن طلب منا الأمن المغادرة إلى موقف السيارات”.

واوضحت “اختبأ الجميع وراء المقاعد وكان الناس يجرون”.

وقال مطار كانبيرا إنه يعمل مع شركات الطيران لاستئناف الرحلات بعد ظهر الأحد. وتم إلغاء بعض الرحلات الجوية.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى