الدوري الإسباني: برشلونة يهدر نقطتين بتعثره أمام فايكانو

أهدر برشلونة نقطتين في افتتاح موسمه ضمن الدوري الإسباني لكرة القدم، بعد تعادله أمام رايو فايكانو سلباً ضمن منافسات المرحلة الأولى على ملعبه في كامب نو السبت.

وهذه المرة الثالثة تواليًا التي يفشل فيها برشلونة في تحقيق الفوز على منافسه، حيث انتهت المواجهتان الاخيرتان بفوز رايو فايكانو 1-صفر.

ويضع برشلونة آمالاً كبيرة على الموسم الحالي بعدما كان نجم سوق الانتقالات الصيفي من دون منازع، وبالتالي يأمل في ان تساهم التعاقدات الجديدة على سد الفجوة مع ريال مدريد بعد أن أنهى الموسم الماضي متخلفًا بـ13 نقطة.

وأبرم النادي الكاتالوني سلسلة من التعاقدات اللافتة بينها المهاجم البولندي الفتاك روبرت ليفاندوفسكي الذي وصل من بايرن ميونيخ الالماني، وشارك كأساسي في اللقاء الافتتاحي.

وانضم أيضًا جناح ليدز يونايتد الإنكليزي البرازيلي رافينيا والعاجي فرانك كيسييه من ميلان الإيطالي، فيما عزّز دفاعه بالتعاقد مع الفرنسي جول كونديه والدنماركي أندرياس كريستنسن، علما ان كونديه غاب عن اللقاء لعدم تسجيله بعد في قوائم “لا ليغا” بانتظار جمع ما يكفي من المال من أجل الامتثال لقيود الإنفاق التي فرضتها رابطة الدوري الإسباني على النادي.

استهل تشافي مباراته الاولى في “لا ليغا” بخطة 4-3-3، فقاد الثلاثي ليفاندوفسكي ورافينيا والفرنسي عثمان ديمبيليه خط الهجوم فيما لجأ مدرب رايكو فايكانو أندوني إرايولا الى خطة احتوائية بـ 4-2-3-1.

وكان برشلونة الطرف الافضل في بداية اللقاء مع تقدمه نحو الهجوم، فكان الرواق الايمن الاكثر فعالية عن طريق ديمبيليه الذي كان له تسديدتين على المرمى بالاضافة الى سلسلة من التمريرات والعرضيات في الشوط الاول.

ولم يتسن لليفاندوفسكي الاحتفال بدخول كرته المرمى بعد ان رُفعت راية التسلل سريعا (12).

وبعد تسع دقائق، حصل رافينيا على فرصة اخرى اثر تمريرة من الوسط المخضرم سيرجيو بوسكيتس الا انّ كرته مرت قرب المرمى.

وتابع الفريق الكاتالوني ضغطه على المرمى سعيا وراء هدفه الاول هذا الموسم، الا انّ محاولاته افتقدت للمرونة والحسم في الشوط الاول ليدخل الفريقان الى استراحة الشوطين متعادلَين من دون أهداف.

ودفع تشافي بالهولندي فرينكي دي يونغ وسيرغي روبرتو وآنسو فاتي لتنشيط الوسط الهجومي في بداية الشوط الثاني، ورغم افضلية “بلاوغرانا” على ارض الملعب، لم يكن رايو فايكانو متفرجا في اللقاء، بل كان له فرصة خطيرة عن طريق المهاجم سيرخيو كاميو بعد ان مرّ عن جوردي ألبا وراوغ الحارس الالماني اندريه تير-شتيغن لكن تسديدته مرت بجانب المرمى في اخطر فرص الضيوف في المباراة (51).

وتابع اصحاب الارض ضغطهم بقيادة دبمبيليه انشط اللاعبين، وكان له تمريرة لفاتي، حيث سدّد الاخير كرة قوية تصدى لها حارس فايكانو المقدوني ستولي ديميترييفسكي (65).

وأرسل بوسكيتس تسديدة قوية من مشارف المنطقة فوقف لها الخارس مرة اخرى سدا منيعا (68).

وحظي ليفاندوفسكي بفرصة ذهبية لاقتناص الفوز بعدما سرق زميله دي يونغ الكرة قبل ان يمرر الى المهاجم البولندي الذي سدد كرة مقوسة مرت كذلك بجانب المرمى (82)، ثم كاد الغابوني بيار ايمريك اوباميانغ ان يدك الشباك (87).

وحال التسلل مجددا دون احتفال برشا بهدف التقدم عن طريق البديل كيسييه (88).

وبعد احتساب ثماني دقائق كبدل وقت عن الضائع، تعرّض برشلونة لنكسة بطرد لاعبه بوسكيتس اثر نيله بطاقتين صفراويين بعد خطأ ارتكبه على الكولومبي راداميل فالكاو (90+3).

وكان محظوظا برشلونة لتجنب الخسارة بعدما سجّل فايكانو هدفا عن طريق فالكاو في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل عن الضائع قبل ان يعلن الحكم عن وجود تسلل في لحظات حبست انفاس عشاق بلاوغرانا.

فياريال يتصدر مؤقتًا

استهل فياريال الموسم الجديد من الدوري الإسباني لكرة القدم بفوزه الكبير على مضيفه بلد الوليد العائد إلى مصاف الدرجة الأولى 3-صفر في المرحلة الافتتاحية السبت التي شهدت أيضاً تعادلاً مثيراً بين اسبانيول ومضيفه سلتا فيغو 2-2.

وفي المباراة الأولى التي أقيمت على ملعب ملعب نيوفو جوسي زورييلا، نجح فريق “الطواحين الصفراء” الذي حلّ سابعا في الموسم الماضي ليتأهل للمشاركة في مسابقة الكونفرنس ليغ التي تُوج روما الايطالي بلقب نسختها الاولى، في احراز نقاطه الثلاث الاولى هذا الموسم بفضل اهداف السنغالي نيكولاس جاكسون (49) وأليكس بايينا (81 و90).

وعاد بلد الوليد الى “لا ليغا” بعدما حلّ ثانيا في دوري الدرجة الثانية الموسم الماضي.

وانتزع فياريال الصدارة مؤقتا بفارق الاهداف عن اوساسونا الذي افتتح موسم “لا ليغا” رسميا الجمعة بفوزه على اشبيلية 2-1.

وفي المباراة الثانية، وفيما كان سلتا فيغو يتجه الى الفوز بفضل هدفين سجلهما المخضرم ياغو أسباس (45+2) والبرتغالي غونزالو باسيينسيا (63)، نجح ادواردو ايكسبوزيتو بتقليص النتيجة لاسبانيول (72) قبل ان ينال الفريق الكاتالوني ركلة جزاء قاتلة بعد العودة الى تقنية حكم الفيديو المساعد (في إيه آر) في الدقيقة الرابعة من الوقت الإضافي إثر خطأ ارتكبه أوسكار مينغويزا على جوزيلو الذي انبرى بنجاح الى الركلة (90+8).

وخرج اسبانيول بنقطة غالية فيما تحسر سلتا فيغو على اضاعة ثلاث نقاط كانت في متناول اليد كانت ستضعه بالتساوي في الصدارة.

ويبدأ ريال مدريد حملة الدفاع عن لقبه ضيفاً على ألميريا الأحد، على ان تختتم المرحلة الاثنين حيث يحلّ اتلتيكو مدريد ضيفا على خيتافي.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى