“بوينغ” تسلم أول طائراة “787 دريملاينر” منذ أكثر من عام

هيئة الطيران المدني الأميركية: بوينغ أجرت "التغييرات الضرورية" لاستئناف تسليم طائراتها "787 دريملاينر"

أعلنت مجموعة بوينغ الأميركية للصناعات الجوية أنها سلمت الأربعاء أول طائرة من طراز “787 دريملاينر” منذ حزيران/يونيو 2021 بينما كانت عمليات تسليم طائراتها للرحلات الطويلة معلقة بالكامل منذ أكثر من عام بسبب مشاكل تشغيلية.

وقالت الشركة المصنعة للطائرات في بيان “استأنفنا تسليم طائرات 787 بعد تحليلاتنا وعمليات التحقق وإعادة التصنيع التي أجريناها بهدف ضمان أن جميع الطائرات تفي بمواصفات بوينغ الدقيقة والمتطلبات التنظيمية”.

من جهته، عبر رئيس شركة أميركان إيرلاينز عن سروره “لتسلم أول طائرة بوينغ 787-8” للشركة منذ نيسان/أبريل 2021.

وكتب روبرت إيسوم على صفحته على إنستغرام إن “طائرة 787 عنصر مهم في الأسطول الأميركي وهي الأولى من اصل تسع طائرات 787 نتوقع استلامها هذا العام”.

وأعلنت هيئة تنظيم الطيران المدني الأميركية الاثنين أن شركة بوينغ أجرت “التغييرات الضرورية” لاستئناف تسليم طائراتها “787 دريملاينر”.

واكتشفت العيوب الأولى في طائرة “787 دريملاينر” للرحلات الطويلة في نهاية صيف 2020. وعند فحص الجهاز عن كثب ظهرت مشاكل أخرى منذ ذلك الحين.

واضطرت مجموعة بوينغ لتأجيل عمليات التسليم من تشرين الثاني/نوفمبر 2020 إلى آذار/مارس 2021 مبدئيًا ، ثم منذ نهاية أيار/مايو.

وبعدما قررت في آذار/مارس 2021 فحص بعض طائرات 787، أعلنت إدارة الطيران الفدرالية في شباط/فبراير أنها سحبت مؤقتًا صلاحية بوينغ للتصديق بنفسها على طائرات “787 دريملاينر”.

وأكدت بوينغ الأربعاء أنه مع الضوء الأخضر من إدارة الطيران الفدرالية، لم تعد طائرات 787 الخارجة من سلسلة الإنتاج تتطلب عمليات تدقيق مشتركة.

وفي نهاية حزيران/يونيو، كان لدى المجموعة 120 من هذه الطائرات في مخزونها وقالت إنها تنتجها بوتيرة ضعيفة جدا.

وقامت بوينغ بتسليم 1006 طائرات دريملاينر منذ الطلبيات الأولى في 2004.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى