عمال شركة إكسون موبيل ينهون إضرابهم فى فرنسا

أنهى عمال إكسون موبيل إضرابهم في مصفاة الشركة في فوس سور مير بجنوب فرنسا، مما يمهد الطريق لإعادة تشغيل جميع الوحدات المتوقفة عن العمل.

إنهاء الإضراب

أوضحت كاثرين ليبرون المتحدثة باسم مصفاة إيسو التابعة لشركة إكسون موبيل، أن الشركة نبذل قصارى جهدها لضمان استئناف العمليات والإمدادات في أقرب وقت ممكن حتى تتمكن من خدمة العملاء في أسرع وقت.

وأضاف ليبرون، أن المحادثات بين الإدارة وجميع الأطراف ذات الصلة أدت إلى إنهاء الإضراب السبت، دون تحديد ما تم التوصل إليه.

وبدأ عمال إسو إضرابهم في 28 يونيو/ حزيران للمطالبة بأجور أعلى لتحمل التضخم، ما أدى إلى إغلاق المصفاة مؤقتا الجمعة.

مصفاة إيسو

تبلغ الطاقة الإنتاجية لمصفاة إيسو 7 ملايين طن سنويا، وهو ما يعادل نحو 10% من طاقة إكسون موبيل على مستوى البلاد، بحسب الشركة، التي لم تكشف عن مدى تأثير الإضراب على الإنتاج.

وجاء الإضراب بالتزامن مع تحركات عمالية أوسع هذا الأسبوع والتي أثرت على عمليات شركات طاقة أخرى مثل شركة الكهرباء الحكومية EDF.

ويأتي ذلك في الوقت الذي يتعرض فيه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لضغوط لتخفيف الضغط على ميزانيات الأسر من ارتفاع التضخم.

ومن المقرر أن تطرح الحكومة الأسبوع المقبل تشريعات جديدة تهدف إلى تعزيز القوة الشرائية للأسر.

المصدر
فوربس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى