لوكاشنكو يتهم أوكرانيا بإطلاق صواريخ على بيلاروس

قال الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشنكو السبت إن جيشه اعترض صواريخ أطلقت من أوكرانيا على بيلاروس، فيما تسري تكهنات بتورط متزايد لمينسك في الصراع بين كييف وموسكو.

وأكد لوكاشنكو بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية “بلتا”، “يتم استفزازنا. يجب أن أبلغكم بأنه قبل ثلاثة أيام، ربما أكثر، حاولوا من أوكرانيا ضرب أهداف عسكرية في بيلاروس. الحمد لله، اعترضت أنظمة بانتسير للدفاع الجوي كل الصواريخ التي أطلقتها القوات الأوكرانية”.

وأضاف “أكرر لكم، كما قلت قبل أكثر من عام، لا نية لدينا للقتال في أوكرانيا”.

ومنذ بدأ الكرملين غزوه لأوكرانيا في 24 شباط/فبراير، كانت بيلاروس، حليفة روسيا، بمثابة قاعدة خلفية للقوات الروسية.

وكانت القوات الروسية انطلقت من بيلاروس في محاولة للسيطرة على العاصمة الأوكرانية كييف، قبل التراجع في نهاية آذار/مارس في مواجهة المقاومة الأوكرانية.

ويعتمد نظام لوكاشنكو الذي يخضع لعقوبات غربية شديدة، بشكل كبير على روسيا عسكريا واقتصاديا.

والأسبوع الماضي، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن موسكو ستسلم بيلاروس “في الأشهر المقبلة” صواريخ إسكندر-إم القادرة على حمل رؤوس نووية.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى