هجوم صاروخي ثان في يومين يستهدف حقلا للغاز في شمال العراق

استهدف حقل كورمور الغازي في شمال العراق بهجوم صاروخي هو الثاني في 48 ساعة من دون ان يؤدي الى وقوع ضحايا أو أضرار مادية، بحسب ما أفادت مصادر أمنية ومحلية.

واستهدف الهجوم حقل كورمور للغاز الواقع في منطقة جمجمال والمملوك لشركة “دانة غاز” الإماراتية، وفق ما ذكر ضابط برتبة نقيب في قوات الأسايش الكردية التابعة لأقليم كردستان الشمالي.

ويقع حقل الغاز بين مدينتي كركوك والسليمانية في إقليم كردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي.

ولم يؤد الهجوم الى ضحايا أو أضرار مادية، وفقا للضابط.

واكد مدير ناحية قادر كرم صديق محمد لفرانس برس “استهدف حقل غاز كورمور بصاروخ كاتيوشا قرابة الساعة الثانية وعشر دقائق بعد الظهر” مضيفاً انه “لم يؤد الى وقوع ضحايا أو أضرار وتسبب باندلاع حريق فقط”.

واستهدف المجمع بصاروخ كاتيوشا مجهول المصدر الأربعاء بدون ان يؤدي ايضا الى اصابات أو اضرار، وفقا لمصادر أمنية.

في الأسابيع الأخيرة، استُهدفت مواقع لإنتاج المحروقات في إقليم كردستان بقذائف صاروخية لم تتبن أي جهة إطلاقها.

وسجل أول استهداف بالصواريخ في نيسان/أبريل، ثم استهدفت في أيار/مايو مصفاة نفط كاوركوسك، وهي من أكبر المصافي في المنطقة الغنية بالنفط والواقعة شمال غرب أربيل عاصمة كردستان العراق.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى