شكري: ضرورة التحرك العاجل لاحياء المسار السياسي لعملية السلام بالشرق الاوسط

اكد وزير الخارجية المصري سامح شكري اليوم الاثنين ضرورة التحرك العاجل من أجل احياء المسار السياسي لعملية السلام في الشرق الاوسط من خلال اطلاق مفاوضات جادة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وذكرت وزارة الخارجية المصرية في بيان ان ذلك جاء خلال اتصال هاتفي تلقاه شكري من نظيره الياباني موتيجي توشيميتسو موضحا أن التطورات الأخيرة برهنت على محورية القضية الفلسطينية وخطورة استمرارها دون التوصل لحل عادل وشامل للنزاع وفقا لمحددات الشرعية الدولية ومبدأ حل الدولتين.

واستعرض شكري خلال الاتصال التحركات والاتصالات المصرية في هذا الشان فضلا عن ملف اعادة الاعمار ودعم جهود التنمية في سائر الأراضي الفلسطينية .

من جانبه اعرب وزير الخارحية الياباني عن تقدير بلاده للدور المصري مثمنا جهودها المتواصلة مؤخرا في هذا الشأن وصولا الى وقف اطلاق النار والعمل على تثبيته.

واضاف البيان أن المباحثات تضمنت ايضا بحث سبل مواصلة الدفع قدما بالعلاقات الثنائية بين البلدين في اطار العلاقات المتميزة التي تجمع بين مصر واليابان

واتفق الوزيران على مواصلة التشاور خلال المرحلة المقبلة من أجل استمرار التنسيق بين الجانبين فيما يخص الملفات الثنائية والاقليمية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى