الحجرف: الدول الخليجية حريصة على تعزيز التعاون لمكافحة المخدرات والجرائم المرتبطة بها

أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف الحجرف اليوم الاثنين حرص دول المجلس على تعزيز التعاون مع الدول الشقيقة والصديقة والمراكز الإقليمية والمنظمات الدولية في مكافحة المخدرات والجرائم المنظمة المرتبطة بها.

وقال مركز المعلومات الجنائية لمكافحة المخدرات لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في بيان اليوم الاثنين ان الحجرف قام بزيارة الى المركز اشاد خلالها بالدور الذي يضطلع به في مجال مكافحة المخدرات وحماية المجتمع الخليجي من هذا النوع من الجرائم المنظمة العابرة للحدود.

واشار الى الدور الكبير للمركز في تعزيز التعاون والتنسيق ودعم الاستراتيجيات الوطنية لمكافحة المخدرات بالدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي لافتا الى ما حققه المركز على الصعيدين الإقليمي والدولي من إنجازات متميزة في مجال مكافحة المخدرات.

وعبر عن تقديره للمركز لدوره المميز في مجال مكافحة الاتجار غير المشروع بالمواد المخدرة والمؤثرات العقلية والرقابة على السلائف الكيميائية والتنسيق بين الدول الأعضاء في المجلس في هذا المجال.

ونقل البيان عن مدير مركز المعلومات الجنائية لمكافحة المخدرات العميد صقر المريخي قوله ان المركز يتولى مهام تنسيق التعاون بين أجهزة المكافحة في الدول الأعضاء بالمجلس للقيام بعمليات وتحريات مشتركة بما فيها عمليات التسليم المراقب وتقديم

المعلومات والبيانات الفورية عن جميع المواد المخدرة المستحدثة وحصر جميع خطوط التهريب الدولية وأساليب الاخفاء المستحدثة الموجهة إلى المنطقة وارسال التحذيرات اللازمة بشأنها.

واضاف المريخي ان المركز يتولى عمليات الرصد والانذار المبكر وجمع وتحليل المعلومات عن الاتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية والسلائف الكيميائية وتقديم المساعدة في مجال تنفيذ برامج مكافحة المخدرات إلى السلطات المختصة بالدول الأعضاء وغيرها من الدول التي ابرم معها المركز اتفاقات في ذات المجال.

واوضح ان دول مجلس التعاون سعت من خلال إنشاء المركز ليشكل نقلة نوعية في دعم وتعزيز العمل الأمني الخليجي المشترك في مجال مكافحة الاتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية وجميع الأنشطة الإجرامية ذات الصلة والحد من انتشارها في المجتمعات الخليجية.

وافاد ان ذلك يتم من خلال تكثيف الجهود المشتركة بهدف الارتقاء بأداء وآليات العمل الأمني في مجال مكافحة المخدرات بين الدول الأعضاء إلى اعلى المستويات فضلا عن تطوير التنسيق والتكامل والترابط فيما بينها وبقية دول العالم من خلال تفعيل الاتفاقيات الثنائية والدولية لمكافحة الاتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية.

وكان الحجرف قد اجتمع امس الاحد مع وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني حيث تبادلا وجهات النظر حول مسيرة مجلس التعاون الخليجي وآخر تطورات الاوضاع في المنطقة.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى