نادال سيشارك في ويمبلدون إذا سمح له جسده بذلك

قال الإسباني رافائيل نادال بعد الفوز ببطولة فرنسا المفتوحة للتنس للمرة 14 وتعزيز رقمه القياسي اليوم الأحد إنه سيشارك في بطولة ويمبلدون هذا الشهر إذا سمح له جسده بذلك.

وأضاف نادال الذي يعاني من إصابة في القدم منذ فترة طويلة “سأذهب إلى ويمبلدون إذا كان جسدي جاهزا للوجود في ويمبلدون. ويمبلدون بطولة لا أود الغياب عنها”.

وفاز نادال على النرويجي كاسبر رود 6-3 و6-3 و6-صفر، ليبقى دون أي هزيمة في ظهوره بكل المباريات النهائية في رولان جاروس.

وبات اللاعب البالغ عمره 36 عاما يملك 22 لقبا في البطولات الأربع الكبرى ويتقدم بلقبين على غريميه نوفاك ديوكوفيتش وروجر فيدرر.

وجمع نادال بذلك بين لقبي أستراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة هذا العام، وأصبح يملك فرصة الفوز لأول مرة بكل ألقاب البطولات الأربع الكبرى خلال عام ميلادي واحد. وتنطلق ويمبلدون في 27 يونيو حزيران.

وشرح نادال أنه خاض نهائي اليوم بعد الحصول على حقن تخدير تعمل كمسكن لآلام القدم، لكنه أكد أنه لن يستطيع أن يفعل الأمر ذاته خلال البطولة المقرر إقامتها على الملاعب العشبية.

وقال نادال “تمثل ويمبلدون أولوية. حسنا سأفعل إذا كان بوسعي اللعب باستخدام مضادات الالتهابات”.

وأضاف “بالنسبة للعب بحقن التخدير وتسكين الآلام، فإني لا أريد أن أضع نفسي في هذا الموقف مجددا. يمكن أن أفعلها مرة، لكنها ليست الفلسفة التي أتبعها في حياتي”.

وتابع “دعونا نرى ما سيحدث. أنا دائما شخص يتحلى بالإيجابية، وأتوقع دائما أن تسير الأمور بشكل إيجابي. دعونا نتحلى بالثقة والإيجابية ونرى ما سيحدث”.

وفي نهائي أستراليا المفتوحة في يناير كانون الثاني الماضي، انتفض نادال بعد خسارة أول مجموعتين وفاز على دانييل ميدفيديف ليحصد لقبه الثاني في ملبورن.

وقبل ذلك بأشهر قليلة، كان نادال يفكر في الاعتزال بسبب معاناته من إصابة في القدم أزعجته كثيرا خلال مسيرته، واضطر بسببها للغياب عن أغلب منافسات موسم 2021 ومنها بطولة ويمبلدون وأولمبياد طوكيو وبطولة أمريكا المفتوحة.

ووصل نادال إلى باريس ومعه طبيبه الخاص للحصول على العلاج اللازم خلال منافسات البطولة رغم معاناته من الإصابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى