برشلونة يترك كامب نو بسبب أعمال الإصلاح والتجديد

قرر نادي برشلونة المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم إصلاح وتجديد ملعبه الشهير كامب نو ووافقت السلطات المحلية في المدينة على الطلب وستبدأ أعمال الترميم والتجديد في يونيو حزيران المقبل وتستمر ثلاثة أعوام وبسببها سينتقل الفريق إلى مقر آخر خلال موسم 2023-2024.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع أدا كولاو رئيسة بلدية المدينة اليوم الخميس قال جوان لابورتا رئيس برشلونة إن النادي القطالوني سيخوض الموسم المقبل في كامب نو مع السماح بحضور جماهيري شبه كامل ثم ينتقل إلى الاستاد الأولمبي في جنوب غرب برشلونة خلال الموسم التالي.

ومن جديد سيعود برشلونة إلى كامب نو في موسم 2024-2025 مع استمرار أعمال التجديد والانشاءات مع السماح بحضور 50 في المئة من القدرة الاستيعابية للمدرجات بينما يتوقع لابورتا اكتمال أعمال التجديد والترميم خلال موسم 2025-2026.

ويعمل برشلونة ومجلس المدينة حاليا على خطة الانتقال أملا في إعلان التفاصيل خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وتتضمن المحادثات بين الطرفين الاتفاق على تكاليف تأجير الاستاد الأولمبي الذي أقيمت فيه الألعاب الأولمبية الصيفية في 1992.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى