سريلانكا: نقص الورق وراء تقليص طباعة الصحف وتأجيل الامتحانات الدراسية

تضررت صناعة الصحف والطباعة في سريلانكا بسبب النقص الحاد في مواد الطباعة، مما اضطرها إلى إجراء خفض في المطبوعات وتأجيل الامتحانات المدرسية، حسبما أعلن مسؤولون اليوم الجمعة،.

وبسبب نقص ورق الصحف، أعلنت واحدة من المجموعات الصحفية الرائدة في البلاد تعليق إصدار طبعة يوم السبت من صحيفتين، وعوضا عن ذلك ، سيتم إصدار طبعة إلكترونية فقط في ذلك اليوم، في حين أقدمت صحف أخرى على تخفيض عدد صفحاتها.

وقال متحدث باسم صحف “أوبالي” إن قرار تعليق إصدار الصحيفتين يوم السبت يعد أمرا مؤسفا، بيد أنه تعذر تجنب ذلك لنقص ورق الصحف.

وتسبب هذا الوضع فى تحول بعض الصحف الأسبوعية إلى شهرية.

ويرجع عجز البلاد عن استيراد ما يكفي من ورق للصحف بسبب نقص رصيد الدولارات المخصصة للاستيراد.

كما اضطرت الحكومة أيضا إلى تأجيل الامتحانات المدرسية بسبب نقص الأوراق اللازمة لطباعة الأسئلة. وقامت الحكومة كذلك بتخفيض طباعة المستندات الرسمية

وفرضت سريلانكا قيودا على الواردات من عدة مواد اعتبرتها “غير ضرورية”، في حين تكافح البلاد من أجل استيراد الوقود والغاز. وأدى ذلك إلى انقطاع انتاج الكهرباء، حيث تتوافر لمدة أربع ساعات فقط يوميا فيما تصطف الطوابير الطويلة خارج محطات الوقود والغاز.

يشار إلى أن سريلانكا حصلت على خط ائتمان بقيمة 2 مليار دولار من جارتها الهند من أجل استيراد الوقود والأغذية الأساسية، كما أنها تسعى حاليا للحصول على ائتمان مماثل بقيمة 5ر2 مليار دولار من الصين.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى