بلدية ماريوبوبل الاوكرانية تخشى مقتل 300 شخص في القصف الروسي على مسرح المدينة

أعربت بلدية ماريوبول عن خشيتها من أن يكون 300 شخص قتلوا في القصف الروسي الذي استهدف مسرح هذه المدينة الساحلية في 16 آذار/مارس فيما كان المئات يحتمون في المبنى.

وكتبت بلدية ماريوبول على تلغرام “لدى شهود معلومات بأن حوالى 300 شخص قتلوا في مسرح ماريوبول نتيجة قصف طائرة روسية. لا نريد تصديق هذا (الأمر) المروع. نريد تصديق أن الجميع سالمون. لكن شهادات الأشخاص الذين كانوا داخل المبنى وقت وقوع ذلك العمل الإرهابي تقول عكس ذلك”.

وفي اتصال مع وكالة فرانس برس، رفض بيترو أندريوشتشينكو مستشار رئيس بلدية ماريوبول التعليق على الفور قائلا إنه “قد يكون هناك مزيد من المعلومات بحلول المساء”.

تعرّض المسرح الواقع في وسط ماريوبول لأضرار جسيمة جراء غارة جوية روسية في 16 آذار/مارس.

وأشارت البلدية إلى أن مدخل الملجأ حيث كان يختبئ مئات الأشخاص “معظمهم من النساء والأطفال والمسنين” سدته الأنقاض وجعلت عملية الإنقاذ معقدة على خلفية القصف المتواصل.

وفي 17 آذار/مارس، قالت المكلّفة شؤون حقوق الإنسان في البرلمان الأوكراني ليودميلا دينيسوفا إن ملجأ المسرح صمد أمام القصف.

وقبل أسبوع، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن أكثر من 130 شخصا أنقذوا من المبنى، لكن “المئات” ما زالوا تحت الأنقاض.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى