الموسى راعياً لـ “رالي الكويت الدولي 2022”

أعلن رئيس النادي الدولي الكويتي لرياضة السيارات والدراجات الآلية رئيس اللجنة المنظمة لرالي الكويت الدولي 2022، عماد بوخمسين أن الرالي سيقام تحت رعاية وحضور وزير الاشغال العامة ووزير الدولة لشؤون الشباب علي الموسى خلال الفترة من 17 إلى 19 مارس الحالي.

وتوجه بوخمسين بالشكر إلى الوزير الموسى على رعايته الرالي، مؤكدًا أن ذلك يأتي من منطلق حرصه على دعم هذه البطولات والاهتمام بفئة الشباب التي تمثل جزءاً كبيراً من المجتمع.

وقال بوخمسين في بيان صحافي إن النادي الدولي الكويتي لرياضة السيارات والدراجات الآلية يواصل تجهيزاته لاستضافة هذا الحدث الرياضي العالمي، بينما يضع المنظمون اللمسات الاخيرة ليكون الإعداد مواكباً لأهمية الحدث، مرحباً بجميع المشاركين الذين سيكونون «ضيوفاً كراماً على البلاد خلال فترة إقامة الرالي».

وذكر بوخمسين أن الرالي الذي سيقام خلال الأيام المقبلة، يمثل خامس جولات بطولة الشرق الاوسط للراليات 2022، معرباً عن ثقته بقدرات الشباب الكويتيين على تنظيمه بالصورة المثلى مثلما عودونا على النجاح في تنظيم واستضافة مثل هذه البطولات الدولية الكبيرة.

وأشار بوخمسين إلى أن رياضة المحركات تحظى بشعبية كبيرة لدى الشباب في الكويت ومنطقة الخليج، والدولة استشعرت هذا الأمر فقامت بتشييد مدينة الكويت لرياضة المحركات التي تعتبر صرحا مميزا بحلباتها الكثيرة ومرافقها المبنية على أحدث طراز ووفق أحدث التقنيات، مثمنًا دور الديوان الأميري المشرف على إدارة المدينة والمسؤولين القائمين عليها.

وهي المرة الأولى التي تستضيف بها الكويت الرالي منذ العام 2018، بعد أن الغي الرالي باللحظات الأخيرة في 2019، في حين تسببت جائحة كورونا بتأجيل الرالي في عامي 2020 و2021.

وفُتح باب قبول المشاركات في الرالي منذ 11 فبراير الماضي، وكان آخر يوم لاستقبال المشاركين أول من أمس الجمعة.

ويترأس عماد بوخمسين اللجنة المنظمة التي تضم كلا من: عيسى حمزة ومحمد بوخمسين وغاربيس كارزيليان وحمد معرفي وحمد السيف ومشاري السبتي وفؤاد أبو عرجة.

ويحظى الرالي بشعبية كبيرة بين العديد من الفرق الإقليمية، ومن المتوقع أن يشهد مشاركاتٍ عالميةَ.

وتتوزع منافسات الرالي على عشر مراحل خاصة بالسرعة بمسافة تبلغ 180.60 كيلومتراً، في حين تبلغ المسافة الإجمالية للرالي 517.62 كيلومتراً. وسيكون هناك مروران للمراحل الصحراوية الثلاث يوم الجمعة 18 مارس، مع إقامة مرحلتين خاصتين تتكرران مرتين يوم السبت 19 مارس، علمًا بأن مدينة الكويت لرياضة المحركات ستُتخذ مقراً للرالي ومنطقة للصيانة، إضافة لإقامة مراسم الانطلاق ومنصات التتويج فيها.

وبات رالي الكويت الدولي جزءاً من روزنامة بطولة الشرق الأوسط للراليات في 1984، لكن المشاكل التي شهدتها المنطقة وحربَي الخليج منعت إقامته في الفترة ما بين 1990 – 1994 و1997 – 2007.

ويمتلك النجم القطري ناصر صالح العطية أكبر عدد من الانتصارات، حيث حقق فوزه السابع في 2018، متفوقاً بعدد الانتصارات على الإماراتي محمد بن سُليّم الذي يمتلك أربعةً منها (1985، 1988، 1989 و1996) في 2015. وبقي الرالي ضمن جدول أحداث البطولة الإقليمية منذ عودته في 2008، بالرغم من عدم إقامته في 2017.

وفاز البطل السعودي يزيد الراجحي بنسخة 2008، بينما اقتنص العطية انتصاراته السبعة في 2009، 2011، 2013،2014، 2015، 2016 و2018. كما حقق الشيخ خالد القاسمي من أبوظبي النجاح في 2010 وكذلك القطري خالدالسويدي في 2012.

المصدر
المحرر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى