الرئيس الإيراني يقول إنه يعلق آماله على الله والشعب لا على المحادثات النووية

قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في تصريحات نقلها التلفزيون في وقت متأخر اليوم الجمعة إنه يعلق أماله على الله وعلى الشعب الإيراني وليس على أي “معجزة اقتصادية” من المحادثات التي تجري في فيينا لإحياء الاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية عام 2015.

وأضاف رئيسي “فيما يتعلق بالمحادثات، نحن نعلق آمالنا على الله أولا ثم على قدرات شعب هذا البلد وليس على معجزة اقتصادية على الإطلاق قد تأتي من فيينا… نسعى وسوف نواصل العمل من أجل رفع العقوبات والأهم تحييدها”.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى