ملك الأردن وعقيلته يتسلمان جائزة في أبو ظبي ويتلقيان تهنئة شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان

تسلم العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني وعقيلته الملكة رانيا العبد الله يوم السبت جائزة "زايد للأخوة" الإنسانية في نسختها لعام 2022.

وجاءت الجائزة التي تم تسليمها خلال حفل أقيم في موقع صرح زايد المؤسس في أبو ظبي، تقديرا لجهود جلالتيهما المبذولة في تعزيز الأخوة الإنسانية واحترام التنوع والتعايش السلمي، وفق ما ذكرت الجهة المنظمة للجائزة.

ومنحت الجائزة أيضا لمؤسسة المعرفة والحرية “فوكال”، المنظمة الإنسانية في جمهورية هايتي.

وفي رسالة مسجلة عرضت خلال الحفل، قال شيخ الأزهر أحمد الطيب، بعد أن قدم التهنئة للعاهل الأردني وقرينته الجائزة، “لقد قدمتما أنموذجا مميزا للأخوة والتعايش الإنساني”.

كما أعرب البابا فرنسيس بابا الفاتيكان برسالة مسجلة عن سعادته بمنح الملك عبد الله والملكة رانيا الجائزة، وقال: “تمثل الجائزة التي منحت لكما اليوم تكريما لجميع الشعب الأردني الذي يتابع سيره بعزم وشجاعة، في خضم صعوبات جمّة، على درب السلام والاعتدال ونبذ العنف”.

وتبرع ملك الأردن وعقيلته بقيمة الجائزة، لسداد الالتزامات المالية المترتبة على سيدات غارمات بحقهن طلبات قضائية في المملكة.

وتعد جائزة زايد للأخوة الإنسانية إحدى أهم مبادرات اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، وهي لجنة دولية مستقلة تأسست لتعزيز القيم التي تضمنتها وثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعها شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان، في أبوظبي عام 2019، بهدف تعزيز قيم السلام والحوار والعيش المشترك.

المصدر
بترا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى