سويسرا تبحث رفع معظم قيود كوفيد-19 هذا الشهر

تدرس سويسرا رفع جميع القيود، تقريبا، المرتبطة بجائحة فيروس كورونا، بما في ذلك إظهار شهادة كوفيد في المطاعم واستخدام الكمامات في وسائل النقل العامة في وقت لاحق هذا الشهر.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أنه اعتبارا من غد الخميس، ستتخلى سويسرا أيضا عن شرط العمل من المنزل، وتحويله إلى مجرد توصية، بالإضافة إلى إنهاء الحجر الصحي لمن خالطوا مصابين بكورونا.

وقال الرئيس السويسري إيجاناتسيو كاسيس: “إنه يوم عظيم… هذا اليوم الجميل يمثل بداية مرحلة جديدة في هذه الأزمة الطويلة والصعبة. وبالتأكيد، هذا لا يعني أن الجائحة قد انتهت ولكننا نرى النور في نهاية النفق”.

وبصفتها موطنا للبنوك والكثير من أكبر بيوت تجارة السلع في العالم، بالإضافة إلى منتجي الساعات الفاخرة، تسعى سويسرا إلى تخفيف القواعد واللوائح التي تهدف إلى وقف انتشار المرض الفتاك، وفي نفس الوقت حماية اقتصاد.

وسيدرس المسؤولون الآن خيارين، أحدهما إنهاء جميع القيود، بما في ذلك تصاريح كوفيد الإلزامية لارتياد المطاعم واستخدام الكمامات في وسائل النقل العام دفعة واحدة يوم 17 شباط/ فبراير، وستبقي البلاد على إجراءات الحماية للمناسبات الكبيرة.

أما الخيار الثاني، فهو العمل وفق نهج من مرحلتين، حيث يجري تخفيف بعض القيود في 17 شباط/فبراير والبعض الآخر في مرحلة لاحقة.

المصدر
بلومبرغ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى