مرسيدس-بنز تستحوذ على حصة في برولوجيوم التايوانية للبطاريات

تستحوذ شركة مرسيدس بنز الألمانية على حصة في شركة برولوجيوم التايوانية المصنعة لبطاريات الحالة الصلبة تقدر قيمتها بعشرات الملايين من الدولارات بهدف تطوير الجيل التالي من بطاريات السيارات.

وأعلنت مرسيدس-بنز من مقرها في شتوتجارت اليوم الخميس أن أولى البطاريات من هذا النوع، التي تستخدم الإلكتروليت الصلب بدلا من السائل، يمكن تركيبها في سيارات شركة السيارات الألمانية الفاخرة خلال الأعوام المقبلة.

ولم يتم الكشف عن التفاصيل الدقيقة بشأن المبلغ الذي سيتم استثماره.

ويهدف المشروع المشترك إلى تقليل وزن خلايا البطارية بهدف زيادة عمر الشحن لبطارية السيارة، وهو أمر مهم للعديد من مشتري السيارات عند التحول من محركات الاحتراق إلى وحدات الطاقة الكهربائية. كما يمثل الشحن السريع هدفا آخر للمشروع.

وقال فينسينت يانج، مؤسس برولوجيوم ورئيسها التنفيذي: “لقد عملنا مع مرسيدس بنز على اختبار خلايا بطارية السيارة الكهربائية منذ عام 2016، ونحن متحمسون لتعزيز وتوسيع شراكتنا”.

وأضاف يانج: “نتوقع العمل مع مرسيدس-بنز لإثبات التطبيق الفعال لخلايا بطاريات الحالة الصلبة الآمنة عالية الأداء لتلبية معايير الجودة العالية لمرسيدس-بنز”.

ومن ناحية مرسيدس بنز، قال كبير مسؤولي التكنولوجيا ماركوس شايفر: “نعتقد أن المدى والكفاءة هما معايير الصناعة الجديدة للسيارات الكهربائية. تساعد تقنية الحالة الصلبة على تقليل حجم البطارية ووزنها”.

كانت مرسيدس-بنز قد أعلنت العام الماضي عن خطط للانتقال إلى وحدات الطاقة الكهربائية بالكامل بحلول نهاية العقد أينما تسمح ظروف السوق بذلك.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى