كأس إسبانيا: بلباو يجرد برشلونة من اللقب وريال مدريد بصعوبة إلى ربع النهائي

جرد أتلتيك بلباو الوصيف ضيفه برشلونة من لقب بطل مسابقة كأس ملك إسبانيا في كرة القدم عندما تغلب عليه 3-2 بعد التمديد (الوقت الأصلي 2-2) الخميس في الدور ثمن النهائي، فيما بلغ ريال مدريد ربع النهائي بفوزه الصعب على مضيفه إلتشي 2-1 بعد التمديد أيضا (الوقت الأصلي صفر-صفر).

ولحق أتلتيك بلباو وريال مدريد بريال سوسييداد وريال مايوركا ورايو فايكانو وقادش وريال بيتيس وفالنسيا.

في المباراة الاولى على ملعب “سان ماميس” في بلباو، بكر أتلتيك بالتسجيل عبر قائده إيكر مونياين في الدقيقة الثانية بتسديدة ساقطة بيمناه من داخل المنطقة اثر تمريرة من نيكو وليامس، لكن الوافد حديثا من مانشستر سيتي الانكليزي الدولي فيران توريس نجح في إدراك التعادل في الدقيقة 20 بتسديدة مماثلة أيضا بيمناه من داخل المنطقة بعد تمريرة من القائد سيرجيو بوسكيتس مفتتحا باكورة أهدافه مع النادي الكاتالوني.

ومنح إينييغو مارتينيس التقدم لأتلتيك بلباو في الدقيقة 86 مستغلا دربكة أمام مرمى الحارس الدولي الألماني مارك-أندريه اثر رأسية لأليكس بيرينغير، قبل أن يفرض بيدري اللجوء إلى التمديد في الدقيقة الثالثة قبل الأخيرة من الوقت بدل الضائع بتسديدة قوية من نقطة الجزاء اثر كرة أكروباتية من العائد المخضرم الدولي البرازيلي داني ألفيش (90+3).

وحصل أتلتيك بلباو على ركلة جزاء في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للشوط الإضافي الأول عقب لمسة يد على المدافع جوردي البا تم التأكد منها بعد اللجوء الى حكم الفيديو المساعد “في أيه آر”، وانبرى لها مونياين قوية على يمين حارس تير شتيغن.
وكان برشلونة توج باللقب الموسم الماضي بفوزه على أتلتيك بلباو برباعية نظيفة.

وكان أتلتيك بلباو أخرج برشلونة من ربع نهائي المسابقة موسم 2019-2020 بالفوز عليه 1-صفر على ملعب سان ماميس في بلباو.

وهي المسابقة الثالثة التي يخرج منها برشلونة خالي الوفاض هذا الموسم بعد الكأس السوبر المحلية في العاصمة السعودية الرياض عندما خسر في نصف النهائي امام غريمه التقليدي ريال مدريد الذي توج لاحقا باللقب على حساب أتلتيك بلباو بالذات، ودوري أبطال أوروبا عندما حل ثالثا في مجموعته خلف بايرن ميونيخ الالماني وبنفيكا البرتغالي في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

ويعاني الفريق الكاتالوني في الدوري حيث يحتل المركز السادس بفارق 17 نقطة خلف غريمه ريال مدريد المتصدر مع مباراة مؤجلة للأول.

وتبقى مسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” الأمل الوحيد للنادي الكاتالوني لإنقاذ موسمه.

وتلقى برشلونة ضربة موجعة في مباراة اليوم بتجدد إصابة نجمه الواعد أنسو فاتي (19 عاما) حيث دخل في الدقيقة 61 مكان فيران جوتغلا قبل أن يخرج باكيا في الدقيقة 96 بسبب الإصابة تاركا مكانه للأميركي سيرجينيو ديست.

وعاد فاتي للتو الى الملاعب بعد تعافيه من اصابة في الفخذ واصابة بفيروس “كوفيد-19”.

وفي الثانية على ملعب “مانويل مارتينيس فاليرو، واجه ريال مدريد صعوبة كبيرة في ايجاد ثغرة في دفاع المضيف طيلة الوقت الأصلي، ووجد نفسه متخلفاً بهدف في الشوط الإضافي الأوّل سجله غونسالو فيردو من ركلة حرة على دفعتين (103) تسبب فيها البرازيلي مارسيلو وطرد على اثرها(102).

وانتفض ريال مدريد بعد الهدف ونجح في قلب الطاولة بهدفين للبديلين إيسكو والبلجيكي إدين هازار في الدقيقتين 108 و115 توالياً.

وخاض ريال مدريد المباراة في غياب أبرز نجومه في مقدمتهم هدافه الدولي الفرنسي كريم بنزيمة وحارس مرماه العملاق البلجيكي تيبو كورتوا والمدافع البرتغالي إيدر ميليتاو، فيما جلس لاعب الوسط الكرواتي لوكا مودريتش والبرازيلي كاسيميرو على دكة البدلاء قبل أن يدفع بهما في الدقيقة 72 مكان الاوروغوياني فيديريكو فالفيردي والفرنسي ادواردو كامافينغا.

ودفع المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي بإيسكو وهازار مكان الصربي لوكا يوفيتش (79) والبرازيلي رودريغو (91).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
casinomeritroyal.com
-
kalebet.pro
- milanobet.click - holiganbet.club -

elexbetcasino.com

- betkanyongiris.club - lidyabetting.com -

benjabetgiris.com

- pera-bet.com - mersin eskort -

Personel Sağlık