الصحة العالمية تدعو الدول الأوروبية إلى تسريع وتيرة حملات التطعيم ضد فيروس كورونا

شدد مدير الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية هانز كلوغه الجمعة على أهمية مراعاة عامل الوقت لمواجهة جائحة فيروس كورونا قائلا إن “الوقت يدهمنا… علينا تسريع وتيرة (حملة التطعيم)، علينا زيادة عدد اللقاحات” المتاحة. كما أكد أنه لن يكون بالإمكان تجاوز كوفيد-19 قبل تطعيم 70 في المئة من سكان العالم.

وقال “سينتهي الوباء عندما نصل إلى نسبة تطعيم قدرها 70 في المئة على الأقل”، مشيرا إلى أن وتيرة التحصين لا تزال “بطيئة جدا” في أوروبا، حيث تزيد شدة عدوى النسخ المتحوّرة من الفيروس من حدة القلق.

كما أعرب عن قلقه حيال المستوى المرتفع لانتقال العدوى بالنسخ المتحورة لفيروس كورونا وقال “نعرف مثلا بأن بي.1617 (المتحوّرة الهندية) أشد عدوى من بي.117 (المتحوّرة البريطانية) التي كانت في الأساس معدية أكثر من النسخة السابقة” من الفيروس، لكنه شدد على أن اللقاحات فعالة ضد النسخ المتحورة الحالية من الفيروس.

ضرورة تسريع وتيرة التطعيم

وأكد على ضرورة تسريع وتيرة التطعيم لوضع حد للوباء الذي طال أمده “أكثر مما كان متوقعا”. وأفاد “خلال أي وباء، السرعة مهمة”، مشيرا إلى غياب هذا العامل في بداية انتشار كوفيد. وتابع “الوقت يدهمنا… علينا تسريع وتيرة (حملة التطعيم)، علينا زيادة عدد اللقاحات” المتاحة.

ويذكر أنه في المناطق الـ53 التي تعدها منظمة الصحة العالمية ضمن أوروبا، تلقى 26 في المئة من السكان جرعة أولى من اللقاحات. وتلقى 36,6 في المئة من سكان الاتحاد الأوروبي جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات، بينما تم تطعيم 16,9 في المئة بشكل كامل.

المصدر
ا ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى