“زين” الراعي البلاتيني لأنشطة الاتحاد الكويتي الرياضي المدرسي

أعلنت زين المُزوّد الرائد للخدمات الرقمية في الكويت عن رعايتها البلاتينية لأنشطة الاتحاد الكويتي الرياضي المدرسي والتعليم العالي، وذلك خلال حفل تدشين الخطة الاستراتيجية للاتحاد الذي أقيم في استاد جابر الأحمد الدولي تحت رعاية معالي وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب عبدالرحمن المطيري.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أنها شاركت في حفل تدشين خطة الاتحاد الذي أقيم في استاد جابر الأحمد الدولي بحضور رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم الشيخ أحمد اليوسف الصباح، ومُمثّل راعي الحفل نائب مدير عام الهيئة العامة للرياضة لقطاع المنشآت والصيانة والمرافق الشيخ حمود المبارك الصباح، ورئيس الاتحاد الكويتي الرياضي المدرسي والتعليم العالي فيصل المقصيد، ومدير إدارة العلاقات الداخلية والخارجية بشركة زين الكويت حمد المصيبيح، وحشد من الرياضيين الكويتيين والشخصيات البارزة من قطاعي التعليم والرياضة.

وعبّرت زين عن فخرها بدعم خطة الاتحاد الاستراتيجية للسنوات الخمس المُقبلة، وهو الدعم الذي يأتي انطلاقاً من استراتيجيتها المُتكاملة اتجاه دعم وتطوير قطاعات الرياضة والتعليم والشباب في الكويت، حيث تؤمن زين كثيراً بأهمية صقل مهارات أبناء وبنات الكويت وزرع الشغف الرياضي في أنفسهم مُنذ الصغر وعبر مُختلف الفئات المدرسية لتهيئتهم نحو الاحتراف في مُختلف الرياضات وتمثيل الكويت في المحافل المحلية والإقليمية والعالمية.

جانب من حفل التدشين في استاد جابر

وتأتي استراتيجية الاتحاد الكويتي الرياضي المدرسي والتعليم العالي للسنوات الخمس المُقبلة (2021-2026) تنفيذاً للرغبة السامية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه، وذلك من أجل ضرورة عودة الرياضة المدرسية كخطوة أولى لرعاية طلبة وطالبات الكويت واكتشاف مواهبهم والعمل على تنميتها ليكونوا نواة أندية الكويت المحلية ومُختلف المنتخبات الوطنية لتمثيل وطنهم وتحقيق الميداليات ورفع علم الكويت عالياً.

ويهدف الاتحاد في خطته إلى غرس عدة مفاهيم جوهرية في الطلبة والطالبات أهمها الاحترام والوحدة والتميز والعمل الجماعي والاحترافية والاعتزاز والفخر، وسيعمل الاتحاد على تنظيم وإدارة الأنشطة المدرسية الرياضية في كافة المراحل التعليمية من رياض الأطفال وحتى التعليم الجامعي.

وتحرص زين على تشجيع مُختلف الأنشطة والبرامج الرياضية الرسمية التي تُطلقها الدولة بهدف المُساهمة في رفع اسم الرياضة الكويتية وتطويرها، حيث تؤمن أن لدى مؤسسات القطاع الخاص دور هام وحيوي في تنمية قطاعات الشباب والرياضة والتعليم في البلاد، وتقوم الشركة بنقل هذا المفهوم إلى أرض الواقع من خلال رعايتها ودعمها للعديد من الفعاليات الرياضية الكبرى على مستوى الكويت.

وأكدت الشركة أن رعايتها جاءت تماشياً مع استراتيجيتها الاجتماعية التي تنتهجها تجاه قطاعات الرياضة والشباب والتعليم، فهي تفخر برعاية ودعم مجموعة كبيرة من الرياضيين الكويتيين الذين يمثلون الكويت في المحافل المحلية والإقليمية والعالمية من خلال إنجازاتهم التي تفخر الشركة بها.

المصدر
بيان صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى