النمسا تعلن مزيدا من اجراءات الانفتاح بعد تحسن الوضع الوبائي

أعلنت الحكومة النمساوية اليوم الجمعة تطبيق المزيد من التسهيلات وتخفيف إجراءات الإغلاق بعد تحسن الوضع الوبائي المرتبط بانتشار فيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19)

وقال المستشار النمساوي سيباستيان كورتس في مؤتمر صحفي ان سيسمح اعتبارا من العاشر من يونيو المقبل للمزيد من المواطنين بالالتقاء في الأماكن المغلقة وفي الهواء الطلق مع تقليل حظر التجول ليبدأ من منتصف الليل بدلا من الساعة 10 مساء بالتوقيت المحلي.

واشار الى تقليل قواعد التباعد الاجتماعي إلى متر واحد بدلا من مترين وتقليل المسافات بين الزبائن داخل المحلات التجارية الى عشرة أمتار بدلا من 20 مترا للفرد الواحد حاليا.

وأكد المستشار النمساوي أن مزيدا من اجراءات الانفتاح سيتبع ذلك بدءا من اوائل يوليو المقبل لاسيما ما يتعلق بتخفيف اجراءات ارتداء الكمامات وجعل السفر وحركة المرور عبر الحدود اقل بيروقراطية اضافة الى السماح بحفلات الزفاف والاحتفالات الكبيرة مرة أخرى.

وكانت النمسا قد انهت في 19 مايو الجاري إجراءات الاغلاق المطبقة منذ فبراير الماضي لمكافحة انتشار فيروس (كورونا) بعد ان سجلت تراجعا ملحوظا في عدد الإصابات.

وسمحت الحكومة النمساوية اعتبارا 19 مايو بالعودة الى الحياة الطبيعية من خلال فتح ابواب المطاعم والمقاهي والحانات والفنادق لاستقبال الزبائن وممارسة جميع الأنشطة الترفيهية والثقافية والرياضية وفقا لإجراءات صحية صارمة.

وحددت الحكومة ثلاثة شروط صحية للعودة الى الحياة العامة بينها تقديم اختبار كورونا سلبي أو التعافي من المرض أو ابراز شهادة التطعيم ضد الفيروس.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى