الأسهم الأوروبية تغلق منخفضة بسبب مخاوف التضخم وتأثيرها على المعنويات

أغلق مؤشر Stoxx 600 الأوروبي منخفضًا بنسبة 0.5%، مع تراجع أسهم السيارات بنسبة 2.5% لتقود الخسائر حيث انزلقت معظم القطاعات والمؤشرات الأوروبية إلى المنطقة الحمراء.

وتخلت الأسواق الأوروبية عن مكاسب يوم الخميس، عندما كان رد فعل المستثمرين إيجابيًا على قرارات سياسة البنك المركزي.

وأعلن مجلس الاحتياطي الفدرالي يوم الأربعاء أنه سيكون جادًا في تقليص مشتريات السندات ويرى عدة زيادات في أسعار الفائدة في عام 2022.

وحذا بنك إنكلترا حذوه برفع أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ بداية تفشي الوباء، مشيرًا إلى سوق عمل قوي والحاجة إلى إعادة التضخم نحو هدفه البالغ 2%.

واتخذ البنك المركزي الأوروبي نبرة أكثر تشاؤمًا، مما زاد من تقليص برنامج شراء السندات في حقبة الوباء، لكنه تعهد بالبقاء متكيفًا حتى عام 2022 وما بعده.

ومع ذلك، مع ارتفاع معدل التضخم إلى أكثر من ضعف الهدف في الولايات المتحدة ومنطقة اليورو والمملكة المتحدة، لا تزال هناك مخاوف بشأن إمكانية السيطرة عليه.

المصدر
سي ان بي سي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى