وزير الصحة: لم نسجل أي حالة للمتحور (أوميكرون) في الكويت

أكد وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الحمود الصباح عدم تسجيل أي حالة حتى الآن للمتحور الجديد (أوميكرون) في دولة الكويت مضيفا “اننا ننتظر التقرير النهائي من المنظمات الدولية لمعرفة خطورته وما الإجراءات التي سيتم اتخاذها عند الحاجة”.

وقال الشيخ باسل الصباح في تصريح صحفي لدى افتتاحه مركز الفنيطيس الصحي اليوم الأحد إن دولا عديدة في أربع قارات أعلنت ظهور المتحور لديها “مما يدل على انتشاره إلا أن التقارير الأولية بشأنه مازالت مطمئنة”.

وأوضح أن إجراءات وزارة الصحة بهذا الشأن مازالت استثنائية من قبل ظهور هذا المتحور وهي عدم دخول غير المطعمين إلى البلاد لافتا إلى أن حركة الطيران “ستساهم في انتشار الفيروسات ومتحوراتها في العالم وانتقالها ما بين الدول لذا نطلب من الجميع الحرص على ارتداء الكمام والحصول على التطعيم والجرعة التعزيزية وأيضا الحصول على فحص (البي سي آر)”.

وذكر أن نسبة التطعيم في الكويت ممتازة “وإذا دخل المتحور فقد يتسبب في ارتفاع عدد الإصابات” مشددا على أن الحرص واجب لحماية النفس والمجتمع.

وبين أن الوزارة قامت بعمل تسلسل جيني على مدى الفترات السباقة ومازالت تقوم بذلك للتأكد من عدم وجود هذا المتحور في البلاد.

وتابع أن وجود متحور جديد يظهر تخوفا لدى الناس وأن وضع الفيروس وتغيره قد يكون شبيها بتغير فيروس الانفلونزا من موسم لاخر بالتالي فعالية الطعوم تختلف بين فترة وأخرى بوجود المتحورات السابقة.

وأشار إلى أن فعالية الطعوم الآن تكمن في تقليل احتمال الإصابة بالأعراض الشديدة وليس نقل العدوى مثلما صار بوجود المتحور (دلتا) في السابق إلا أنها فعالة في تقليل الأعراض وهذا هو الأهم.

وقال الشيخ باسل الصباح “إننا اليوم لا نهتم بالإصابة فقط بل نهتم أيضا بعدم وجود وفيات أو مرضى بالعناية المركزة أو عوارض شديدة” مبينا أن الطعوم مازالت فعالة في هذا الجانب وسيشهد العام المقبل إدخال طعوم جديدة.

وعن تطعيم الأطفال من عمر ما بين 5 و11 عاما أشار إلى أن وزارة الصحة فتحت الباب للتسجيل لهذه الفئة العمرية وهي في طور الإعداد للحصول على الطعم المناسبة للأطفال للبدء في تطعيمهم.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى