الرئيس التركي يدعو الى دعم اقتصاد افغانستان لمنع ازمة تدفق لاجئين

دعا الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اليوم الاحد الى دعم اقتصاد افغانستان لمنع مخاطر التدفق المحتمل للاجئين التي قد تؤثر على المنطقة بأكملها.

ونقلت وكالة (اناضول) التركية للانباء عن اردوغان قوله في كلمة بالقمة ال15 لمنظمة التعاون الاقتصادي المنعقدة في (عشق آباد) عاصمة تركمانستان “من المهم احلال سلام واستقرار دائمين في اسرع وقت في افغانستان التي تواجه ازمة انسانية واقتصادية خطيرة”.

واكد دعم تركيا للجهود المبذولة للحفاظ على عمل مؤسسات الدولة الافغانية بما في ذلك القطاعات ذات الاهمية مثل التعليم والصحة.

وفيما يتعلق بتعزيز التعاون بين دول المنظمة شدد اردوغان على اهمية الاستفادة من الامكانات العالية التي توفرها جغرافية المنظمة التي يبلغ عدد سكانها 500 مليون نسمة في منطقة تبلغ مساحتها 8 ملايين كيلو متر مربع.

ودعا الى تكثيف الجهود لزيادة حجم التبادل التجاري بين دول المنظمة الى 100 مليار دولار مؤكدا اهمية تنفيذ اتفاقية التجارة التي تعد من الاهداف الرئيسية لرؤية 2025.

من جانبه اكد رئيس تركمانستان قربان قلي بردي محمدوف في كلمته ان اولوية بلاده خلال توليها الرئاسة الدورية للمنظمة ستكون تطوير التعاون بين الدول الأعضاء في مجالي النقل والطاقة اللذان يلعبان دورا مهما ومحوريا في نمو الاقتصاد العالمي.

وشدد رئيس تركمانستان نقلا عن وكالة (اناضول) على اهمية تعاون الدول الأعضاء في تنفيذ مشاريع بنى تحتية كبرى معتبرا ان هذه الخطوة ستساهم في تأسيس مجال “جيو اقتصادي جديد في القارة وستفتح الباب امام تطورات اجتماعية مهمة”.

وتضم منظمة التعاون الاقتصادي التي تأسست عام 1964 دول تركيا واذربيجان وافغانستان واوزباكستان وايران وباكستان وتركمانستان وطاجيكستان وقرغيزستان وكازاخستان.

وتهدف المنظمة للتعاون الاقتصادي والتجاري بين الاعضاء ويقع مقر أمانتها العامة وقسمها الثقافي في طهران بينما يقع المكتب الاقتصادي في تركيا والمكتب العلمي في باكستان.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى